الثلاثاء 12 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 6 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

إيران.. اعتقال مغني الراب توماج صالحي لدعمه المحتجين

مع تواصل الاحتجاجات، اعتقلت السلطات الأمنية الإيرانية، مغني الراب توماج صالحي، بسبب نشره أغاني وتغريدات يؤيد فيها المحتجين، بحسب ما أفادت وسائل إعلام محلية، يوم الأحد،

وذكرت وكالة أنباء “دانشجو” التابعة للتيار الأصولي المتشدد في إيران، أنه “تم القبض على توماج صالحي، أحد نشطاء الفضاء الإلكتروني الذي كان منشغلا بتحريض الناس ونشر أخبار كاذبة في الأسابيع الأخيرة، أثناء محاولته مغادرة البلاد عبر الحدود الغربية بشكل غير قانوني”.

ونشر ناشطون صورة لشخص معصوب العينين داخل سيارة، قالوا إنه توماج صالحي عقب اعتقاله.

ويوم الخميس الماضي، كتب المغني توماج صالحي تغريدة عبر حسابه الرسمي على “تويتر”، مع قرب حلول ذكرى أربعينية الراحلة مهسا أميني، قال فيها: “نحن نقاوم لمدة 40 يومًا في انتظار خروج ملايين الأشخاص”، في إشارة إلى الاحتجاجات.

وبدأ صالحي بتغطية الاحتجاجات الشعبية المتواصلة في عدة مدن إيرانية من خلال حساباته على منصات التواصل الاجتماعي.

وفي منتصف أيلول/ سبتمبر العام الماضي، اعتُقل توماج صالحي على خلفية بثه أغنية ينتقد فيها قمع السلطات الأمنية للمحتجين خلال تظاهرات شهدتها المدن الإيرانية في أواخر كانون الأول/ ديسمبر 2017.

وخلال موجة الاحتجاجات الشعبية المناهضة للنظام التي أشعلت شرارتها وفاة الشابة الكردية مهسا أميني على أيدي الشرطة في طهران، أيد عدد كبير من الفنانين والرياضيين والصحفيين المتظاهرين ومطالبهم.

كما اضطر بعض نجوم كرة القدم في إيران إلى مغادرة البلاد، بعد مخاوف من اعتقالهم، من بينهم المهاجم السابق علي كريمي الذي أعلن تأييده للاحتجاجات.

ولا تزال إيران تشهد احتجاجات شعبية أوقعت أكثر من 250 قتيلا، وفق منظمات حقوقية تراقب أوضاع البلاد، فيما جرى اعتقال مئات المتظاهرين.