إيطاليا تستضيف مؤتمراً حول ليبيا في صقلية نوفمبر القادم

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أعلن وزير الخارجية الإيطالي أن من المقرر عقد مؤتمر حول ليبيا في صقلية يومي 12 و13 من نوفمبر المقبل، حيث ستتركز المحادثات على مقاربة شاملة لتحقيق الاستقرار في ليبيا من دون تحديد موعد للانتخابات.

وقال انزو ميلانيزي إن مؤتمر السلام في باليرمو قد يؤدي إلى حل مشترك بين الأطراف المعنيين، مشيراً إلى أنه تلقى تأكيداً على الاهتمام بالمؤتمر من المشير خليفة حفتر، فضلاً عن دعم أميركي.

وأشار إلى أنه يخطط لمناقشة الملف مع نظيره الروسي سيرغي لافروف في موسكو الاثنين المقبل.

وتتنافس إيطاليا مع جارتها فرنسا حول أفضل سبيل للتعامل مع ليبيا التي تعاني من العنف منذ الانتفاضة التي دعمها حلف شمال الأطلسي في 2011 وأطاحت بمعمر القذافي.

وأعلن الزعماء الليبيون في مؤتمر في باريس في مايو أنهم سيجرون انتخابات في 10 ديسمبر في إطار محاولة فرنسية لإرساء الاستقرار في البلاد.

وثارت حفيظة إيطاليا إزاء خطوة تحديد موعد في ظل استمرار الاشتباكات بين الفصائل المتنافسة، ولا يعتقد سوى قلة من الدبلوماسيين الغربيين أن من الممكن إجراء الانتخابات في الأجواء الحالية.

وقال موافيرو إنه لا يتوقع أن يركز اجتماع باليرمو على تواريخ محددة، مضيفاً: “لن يتم فرض مواعيد نهائية أو تحديد مهام لليبيين”.

 

المصدر روما – وكالات

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً