الأثنين 11 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 5 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

احتجاجات إيران.. الأمن يرتكب مجزرة ومظاهرات ليلية في طهران

قتل ما لا يقل عن عشرة أشخاص بنيران الأمن الإيراني في مدن سنندج وسقز بمحافظة كردستان وبوكان بمحافظة أذربيجان الغربية خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية، وفق ما أعلنت منظمة هنغاو الكردية لحقوق الإنسان، الأربعاء.

وأضافت المنظمة عبر حسابها على تويتر أنها تأكدت من هوية تسعة منهم.

ارتفاع عدد القتلى

وفي وقت سابق الأربعاء، قالت منظمة حقوق الإنسان الإيرانية إن عدد قتلى الاحتجاجات في البلاد ارتفع إلى 342 قتيلا.

كما أوضحت، عبر حسابها على تويتر أن من بين القتلى 43 طفلا و26 امرأة.

إلى ذلك، تتواصل في إيران في العاصمة طهران ومدن أخرى وسط مواجهات مع القوات الأمنية، تزامناً مع احتجاجات ليلية.

الإضراب يتواصل

فقد واصلت المحال التجارية في شارع “إيران شهر” في العاصمة طهران إضرابها، كما استمر الإضراب في سوق مدينة أراك وسط البلاد.

وواصلت أيضاً المحال التجارية في مدينة مشهد عاصمة محافظة خراسان شمال شرقي البلاد إضرابها وسط مواجهات بين المحتجين والأمن في منطقة أقدسية الصناعية، كذلك في مدينتي بوكان وقروة فيما شهدت كامياران في كردستان تظاهرات مماثلة ومواجهات مع عناصر الأمن.

في موازاة ذلك، استمرت التجمعات الاحتجاجية حتى الساعات الأولى من فجر الأربعاء، في عدد من المدن الإيرانية.

تظاهرات ليلية

وأظهرت مقاطع فيديو جديدة على المنصات الاجتماعية، تنظيم تجمعات احتجاجية ليلية للمتظاهرين في مدن بابُل ومشهد وبندر عباس وأوز وقائم شهر وجُرجان وغيرها.

كما شهدت مختلف أحياء العاصمة الإيرانية تجمعات احتجاجية، ففي حي غيشا، أطلقت قوات الأمن النار على المتظاهرين.

ذكرى احتجاجات 2019

يشار إلى أن آلاف الإيرانيين كانوا نظموا بوقت سابق أمس إضرابات في عدة مدن، أبرزها في البازار الكبير وسط طهران، بذكرى احتجاجات عام 2019 على ارتفاع أسعار الوقود والتي سحقتها قوات الأمن في أكثر حملة قمع دموية في تاريخ البلاد.

    المصدر :
  • العربية