الثلاثاء 20 ذو القعدة 1445 ﻫ - 28 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

ارتفاع حصيلة شهداء الضفة برصاص الاحتلال إلى 163

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، الثلاثاء، ارتفاع عدد الشهداء برصاص الجيش الإسرائيلي في الضفة الغربية إلى 163 منذ 7 أكتوبر.

حيث قالت مصادر فلسطينية اليوم الثلاثاء إن الجيش الإسرائيلي اعتقل نحو 45 فلسطينيا خلال سلسلة عمليات نفذها في الضفة الغربية. وأوضحت المصادر لوكالة “أنباء العالم العربي” أن أكبر عمليات الاعتقال تمت في بلدات محافظة الخليل بجنوب الضفة، حيث اعتقل الجيش الإسرائيلي في بلدة السموع وحدها نحو 20 فلسطينيا.

كما نفذ الجيش الإسرائيلي عمليات اقتحام واعتقالات في محافظات أخرى بالضفة الغربية. وتعتقل إسرائيل يوميا عشرات الفلسطينيين خلال عمليات تنفذها في الضفة الغربية.

وفي وقت سابق من اليوم، قالت وكالة الأنباء الفلسطينية إن شابا استشهد وأصيب اثنان آخران برصاص القوات الإسرائيلية شمال الخليل في الضفة الغربية. وأضافت أن سعد نمر الفروخ (24 عاما) لقي حتفه، وأن أحد الشابين المصابين حالته حرجة.

وكانت مواجهات اندلعت إثر اقتحام القوات الإسرائيلية بلدة سعير شمال الخليل فجرا. وذكرت الوكالة أن عناصر الجيش أطلقت أعيرة نارية وقنابل الصوت والغاز صوب شبان خلال المواجهات.

كما اقتحمت قوات الإحتلال مدينة جنين ومخيمها شمال الضفة الغربية. وبحسب الإعلام الفلسطيني، فقد اقتحمت عدة مركبات عسكرية برفقة جرافة المدينة ومخيم جنين، ودارت مواجهات بين فلسطينيين والقوات الإسرائيلية.

مخيم طولكرم

وقبلها، قالت وكالة الأنباء الفلسطينية، اليوم الثلاثاء، إن 5 أصيبوا خلال اقتحام القوات الإسرائيلية مخيم طولكرم شمال الضفة الغربية فجرا.

وذكرت الوكالة أن شابين أصيبا بشظايا صاروخ أطلقته مسيرة إسرائيلية، كما أصيبت سيدة وشابان بالرصاص، وتم نقلهم إلى أحد المستشفيات، مشيرة إلى أن مواجهات اندلعت بين شبان والقوات الإسرائيلية التي أطلقت الرصاص بكثافة.

وكانت سرايا القدس، الجناح العسكري لحركة الجهاد، قالت أنها استهدفت آليات عسكرية وقوات إسرائيلية في مخيم طولكرم شمال الضفة الغربية بعبوات ناسفة، وألحقت “إصابات مباشرة”. وأضافت عبر حسابها على “تليغرام” أن عناصرها تخوض “اشتباكات عنيفة” ضد الآليات والقوات الإسرائيلية المتوغلة في طولكرم.

من ناحية أخرى، ذكرت الوكالة أن شابا أصيب خلال اقتحام الجيش الإسرائيلي بلدة بيتونيا غرب رام الله.

ويخشى المجتمع الدولي اتساع نطاق النزاع، خصوصا في الصفة الغربية التي زارها وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن، الأحد.

والاثنين، استشهد ستة فلسطينيين بنيران القوات الإسرائيلية في الضفة الغربية، بحسب السلطة الفلسطينية.

واستشهد أكثر من 150 فلسطينيا في الضفة بنيران جنود أو مستوطنين إسرائيليين منذ بدء الحرب في 7 أكتوبر.