برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

ارتفاع عدد قتلى الضربة الروسية على مبنى سكني في دنيبرو

قال حاكم منطقة دنيبروبتروفسك الأوكرانية في ساعة مبكرة من صباح الأحد إن عدد قتلى الهجوم الصاروخي الروسي الذي دمر مبنى سكني في مدينة دنيبرو ارتفع إلى 14 قتيلا في حين واصلت فرق الإنقاذ عملهاالدؤوب طوال الليل بحثا عن ناجين.

وكتب فالنتين ريزنيشنكو حاكم المنطقة الواقعة في شرق وسط أوكرانيا في الساعة 2:50 صباحا (0050 بتوقيت جرينتش) على تطبيق تيليجرام للمراسلة يقول إن “عملية البحث جارية”.

وقال ريزنيشنكو إنه تم إنقاذ حوالي 38 شخصا وفقد حوالي 24 ولا يزال عدد غير معروف من السكان محاصر تحت كومة هائلة من الأنقاض بعد الهجوم الذي وقع ظهر أمس السبت وتسبب أيضا في إصابة 64 شخصا.

وحذر مسؤولون من أن الضربات أصابت البنية التحتية الحيوية في العاصمة كييف وأماكن أخرى، مما يؤدى إلى تقييد إمدادات الطاقة في ذروة الشتاء بالنسبة للعاصمة ولأجزاء كبيرة من البلاد خلال الأيام المقبلة.

جاءت الضربات، وهي أكبر موجة من الهجمات الروسية على أوكرانيا في أسبوعين، في الوقت الذي كانت فيه البلاد تحتفل فيه بالعام الجديد حسب التقاليد المتبعة.

ومع استمرار القتال البري في شرق أوكرانيا، حذت بريطانيا حذو فرنسا وبولندا بالتعهد بتقديم المزيد من الأسلحة قائلة إنها سترسل 14 من دباباتها القتالية الرئيسية من طراز تشالنجر2 بالإضافة إلى دعم مدفعي. وتزيد هذه التحركات من الضغوط على ألمانيا للسير على نهجهما في الوقت الذي تواصل فيه كييف طلب معدات عسكرية متطورة.

غزت روسيا أوكرانيا في 24 فبراير شباط فيما تسميه موسكو “عملية عسكرية خاصة”، لكن أوكرانيا وحلفاءها يقولون إنه عدوان غير مبرر أدى منذ ذلك الحين إلى مقتل الآلاف وتشريد الملايين وتحويل الكثير من المدن مثل دنيبرو إلى أنقاض.

    المصدر :
  • رويترز