الأحد 12 شوال 1445 ﻫ - 21 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

استشهاد 100 جنوب غزة.. إسرائيل تستبدل المساعدات بـ"القنابل"

بينما شبح المجاعة يتجول في قطاع غزة، يحاول العديد من السكان الوصول إلى أي نوع من المساعدات ولكن لا يعرف هذا الشعب أن المساعدات أصبحت هدف لجيش الاحتلال التي ينتظر مثل هذه اللحظات لقتل العدد الأكبر منهم كما حصل اليوم الخميس 29\2\2024 شمالي القطاع.

ووسط الحصار الكبير تتصاعد النداءات الدولية من أجل دفع إسرائيل للسماح للمزيد من شاحنات الإغاثة بالدخول إلى غزة تحت وطأة المجاعة الكبيرة التي تجتاح القطاع، يستهدف القصف الإسرائيلي جنوب غربي مدينة غزة، المئات بينما كانو ينتظرون الحصول على المساعدات.

فقد أدى القصف الإسرائيلي الذي استهدف دوار النابلسي شمال القطاع إلى مقتل أكثر من 100 مدني، وإصابة نحو 1000 آخرين.

أتى ذلك، بينما قدم آلاف الفلسطينيين إلى الدوَّار من مدينة غزة ومن جباليا وبيت حانون انتظارا لوصول شاحنات محملة بالمساعدات الإنسانية عند طريق هارون الرشيد الساحلي في منطقة الشيخ عجلين بغرب مدينة غزة، وفق ما أفادت العربية اليوم الخميس 29\2\2024.

كما أشار إلى أن القوات الإسرائيلية أطلقت الرصاص الحي على بعض المدنيين أثناء انتظارهم المساعدات. وأوضح أن أعدادا كبيرة من الجرحى نقلت إلى مستشفى الشفاء، ما فاق قدرة الطاقم الطبي على التعامل معها، كما نقل عدد من الجثامين والمصابين إلى مستشفيي المعمداني في مدينة غزة، وكمال عدوان في جباليا.

أتى ذلك، فيما أعلنت وزارة الصحة في غزة أن عدد شهداء الهجوم الإسرائيلي منذ السابع من أكتوبر ارتفع إلى أكثر من 30 ألفا، فيما وصل عدد المصابين إلى أكثر من 70 ألفا.

    المصدر :
  • العربية
  • وكالات