الأثنين 19 ذو القعدة 1445 ﻫ - 27 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

استشهاد 3 فلسطينيين خلال مداهمة بالضفة الغربية

قال مسؤولون فلسطينيون ومراسل لرويترز إن القوات الاحتلال قتلت ثلاثة فلسطينيين على الأقل خلال مداهمة ليلية في بلدة قريبة من مدينة طولكرم بالضفة الغربية المحتلة.

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية إن أحدهم توفي وهو في طريقه إلى المستشفى اليوم السبت بعد مداهمة بلدة دير الغصون، بينما شاهد مراسل لرويترز في مكان الحادث قوات إسرائيلية وهي تغادر البلدة مع جثتين أخريين.

وقال الجيش الاحتلال إنه ينفذ “أنشطة لمكافحة الإرهاب في المنطقة”.

والمداهمة التي وقعت، اليوم السبت 4 أيار/مايو 2024، في مدينة طولكرم المضطربة هي الأحدث في سلسلة من الاشتباكات في الضفة الغربية المحتلة بين القوات الإسرائيلية والفلسطينيين والتي تصاعدت منذ أكثر من عامين، لكن حدتها تفاقمت منذ الهجوم الذي قادته حركة المقاومة الإسلامية (حماس) على إسرائيل في أكتوبر تشرين الأول.

وتشير سجلات وزارة الصحة الفلسطينية إلى مقتل ما لا يقل عن 460 فلسطينيا على أيدي القوات الإسرائيلية والمستوطنين اليهود في الضفة الغربية والقدس الشرقية منذ السابع من أكتوبر تشرين الأول.

وكان معظم القتلى من المقاتلين المسلحين، إلى جانب مقتل شبان يرشقون الحجارة ومدنيين غير مشاركين في أعمال العنف.

ويريد الفلسطينيون أن تكون لهم دولة مستقلة عاصمتها القدس الشرقية وتضم الضفة الغربية وغزة.

وتعثرت محادثات تدعمها الولايات المتحدة للتوصل إلى اتفاق بين إسرائيل والفلسطينيين خلال العقد الماضي، لكن حرب غزة زادت الضغوط من أجل إحياء الجهود الرامية إلى تنفيذ حل الدولتين.

وقال مسؤولو صحة في قطاع غزة الذي تسيطر عليه حركة حماس إن أكثر من 34 ألف فلسطيني قتلوا في الهجوم الإسرائيلي المستمر منذ سبعة أشهر على القطاع.

وبدأت الحرب عندما هاجم مسلحون من حماس إسرائيل في السابع من أكتوبر تشرين الأول، وهو ما أدى حسبما تشير إحصاءات إسرائيلية إلى مقتل 1200 شخص واختطاف 252 آخرين، يعتقد أن 133 منهم ما زالوا محتجزين في غزة.

    المصدر :
  • رويترز