السبت 4 شوال 1445 ﻫ - 13 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

استنفار وإعادة تموضع.. ماذا يحصل بمواقع المليشيات الإيرانية في سوريا؟

أعادت المليشيات الإيرانية ومجموعات حزب الله تموضعها بشكل كبير في المناطق التي تسيطر عليها في دير الزور والبادية السورية، وعلى الحدود السورية – اللبنانية ومحيط دمشق، وفقاً لما أفاد به المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وأفاد المرصد بأن المليشيات منعت أيضاً أي أحد من الاقتراب من المقرات العسكرية الرئيسية. كما قامت بإخلاء العديد من الأبنية السكنية التي يقطنها عناصر وقيادات الميليشيات.

وأشار إلى إرسال تعزيزات أمنية لمقرات الميليشيات الإيرانية وحزب الله اللبناني، مضيفاً أن هذه الميليشيات قامت بتجميع السيارات الخاصة بقيادييها ضمن أماكن محددة.

وتتخوف الميليشيات الإيرانية وحزب الله من اختراقات أمنية قد تطال مواقعها ومقراتها العسكرية ومستودعات الأسلحة التابعة لها في المنطقة.

هذا وكان المرصد قد أشار، أمس الثلاثاء، إلى وجود حالة استنفار وارتباك بين صفوف الميليشيات الإيرانية وحزب الله في دمشق بعد الخرق الكبير في صفوفها، واستهداف صهاريج الأسلحة بعد دخولها الأراضي السورية من معبر البوكمال في ريف دير الزور الشرقي.

وأضاف أن وفداً من قيادات الصف الأول وعناصر تحقيق، على رأسهم المسؤول الأمني عن الميليشيات الإيرانية في سوريا، توجهوا إلى دير الزور وسط معلومات تفيد بنية قيادات الميليشيات الإيرانية إجراء تغييرات في المسؤولين عن المعبر بسبب تخوفها من وجود مخبرين بينهم لصالح إسرائيل أو التحالف الدولي.