الأحد 10 ذو القعدة 1445 ﻫ - 19 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

اشتباكات بالضفة الغربية واعتداءات المستوطنين تتصاعد

اندلعت اشتباكات خلال عمليات اقتحام جديدة نفذتها قوات الاحتلال الإسرائيلي في الضفة الغربية المحتلة فجر اليوم الخميس، في حين اقتحم مستوطنون بلدتين واعتدوا على فلسطينيين وممتلكاتهم.

وقالت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) إن قوات إسرائيلية اقتحمت أحياء في مدينة طولكرم شمال الضفة واعتقلت 5 أشخاص بعد دهم منازل، قبل أن تنسحب منها.

وأفادت مصادر فلسطينية باندلاع اشتباكات مسلحة بين مقاومين والقوات المتوغلة في طولكرم، وأشارت إلى أن جنود الاحتلال أطلقوا النار على سيارة يستقلها فلسطينيون بالمدينة، بينما قالت كتائب شهداء الأقصى الجناح العسكري لحركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) إنها تصدت للقوات الإسرائيلية.

وشمال الضفة أيضا، اقتحمت قوات إسرائيلية بلدة بير الباشا قرب جنين واعتقلت شخصا واحدا على الأقل، كما سجلت عملية اقتحام مماثلة لبلدة عزون قرب قلقيلية.

وإلى الشمال من القدس المحتلة، اقتحمت قوة إسرائيلية فجر اليوم مخيم قلنديا الذي سبق أن تعرض لعمليات اقتحام متكررة الأشهر الماضية.

وجنوب الضفة، أفاد مراسل الجزيرة بأن قوات الاحتلال اقتحمت بلدتي بيت أمر وإذنا شمال وغرب الخليل، بينما أصيب شبان فلسطينيون بحالات اختناق خلال مواجهات أعقبت اقتحام الاحتلال بلدة تقوع جنوب شرق بيت لحم.

وكانت امرأة فلسطينية أصيبت بالرصاص الحي أمس بعدما أطلق جنود الاحتلال النار عليها خلال اعتقال زوجها بمدينة الخليل.

وقال شقيق المعتقل -للجزيرة- إن جنود الاحتلال أطلقوا النار على زوجة شقيقه خلال محاولتها منع جنود الاحتلال من اعتقاله، ونقلت الجريحة لمستشفى الخليل الحكومي لتلقي العلاج.

اعتداءات المستوطنين
وفي تطورات أخرى، اقتحم مستوطنون فجر اليوم بلدة اللبن الشرقي جنوب مدينة نابلس شمال الضفة، وأفاد شهود عيان بأن المهاجمين أحرقوا سيارةً لفلسطيني وحاولوا إحراق منزل قبل انسحابهم.

واقتحمت مجموعة أخرى من المستوطنين بلدة المغير شمال شرق رام الله وسط الضفة، وحاولوا إحراق سيارة أخرى في البلدة.

وفي اعتداء منفصل، أصيب 4 فلسطينيين بجروح متفاوتة في هجوم مستوطنين على قرية بُرقة شرق رام الله.

ويأتي الحادثان في إطار سلسلة اعتداءات ينفذها مستوطنون على البلدات والقرى الفلسطينية في الضفة.

وتزايدت اعتداءات المستوطنين على الفلسطينيين وممتلكاتهم بالتوازي مع تصاعد الاقتحام وحملات الاعتقال التي ينفذها الاحتلال بالضفة منذ إطلاق المقاومة عملية طوفان الأقصى في السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وخلال هذه المدة، استشهد أكثر من 450 فلسطينيا برصاص قوات الاحتلال الذي اعتقل أكثر من 7 آلاف آخرين بالضفة.

    المصدر :
  • الجزيرة