الجمعة 9 شوال 1445 ﻫ - 19 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

الأردن يدعو لحراك دولي حقيقي لوقف النار في غزة

دعا وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي اليوم السبت، إلى حراك دوليا حقيقي، وفرض عقوبات على حكومة الاحتلال الإسرائيلية لوقف عدوانها على قطاع غزة

وقال الصفدي “نريد حراكا دوليا حقيقيا وفرض عقوبات على الحكومة الإسرائيلية لوقف عدوانها”. جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي مع نظيريه المصري والفرنسي في القاهرة.

واعتبر الصفدي أنه من الممكن التعامل مع المجاعة في غزة خلال وقت قصير إذا فتحت إسرائيل المعابر البرية لدخول المساعدات.

وتحدث الصفدي بأن هناك توافق بشأن قضايا أساسية تتعلق بوقف إطلاق النار في قطاع غزة وإدخال المساعدات.

وقال الصفدي “على إسرائيل أن تواجه نتائج ما تقوم به وعلى المجتمع الدولي التحرك لوقف انتهاكاتها في غزة”.

كما شدد الصفدي على ضرورة الاستمرار في دعم الأونروا لضمان تقديم المساعدات للفلسطينيين.

ولفت الصفدي إلى ملف الضفة الغربية أيضا، وقال “الوضع في الضفة الغربية يغلي والاستيطان يتزايد وتجري مصادرات للأرض الفلسطينية، وأكد أن الوضع في الضفة يعكس سياسة إسرائيلية ممنهجة لقتل أي أفق سياسي لتحقيق السلام.

واعتبر الصفدي أن مصداقية العمل الجماعي الدولي تم تقويضها فيما يخص التعامل مع إسرائيل، وقال “مطلوب من مجلس الأمن اتخاذ قرار ملزم وفقا للفصل السابع يمنع تجويع سكان قطاع غزة”، وسأل المجتمع الدولي قائلا “ماذا سيفعل ليمنع إسرائيل من قتل الفلسطينيين بالتجويع”.

وتشن قوات الاحتلال الإسرائيلي منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول 2023، حربا مدمرة على قطاع غزة خلفت عشرات الآلاف من الضحايا المدنيين معظمهم أطفال ونساء، وكارثة إنسانية ودمارا هائلا بالبنية التحتية، مما أدى إلى مثول تل أبيب أمام محكمة العدل الدولية بتهمة الإبادة الجماعية.

وبالإضافة إلى الخسائر البشرية، تسببت الحرب بكارثة إنسانية غير مسبوقة وبدمار هائل في البنى التحتية والممتلكات، ونزوح نحو مليوني فلسطيني من أصل نحو 2.3 مليون في غزة، بحسب بيانات فلسطينية وأممية.

    المصدر :
  • الجزيرة
  • رويترز