الأربعاء 14 ذو القعدة 1445 ﻫ - 22 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

الأمم المتحدة تدعو للتحقيق في الهجوم الإسرائيلي على فريق "TRT"

الأناضول
A A A
طباعة المقال

أكدت الأمم المتحدة، أن الهجوم الإسرائيلي على فريق للتلفزيون التركي (TRT عربي) يُظهر بوضوح المخاطر التي يواجهها الصحفيون في غزة، مطالبة بإجراء تحقيق شفاف وموثوق في الحادثة.

جاء ذلك على لسان المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوجاريك، في تصريح مكتوب للأناضول.

وأشار دوجاريك، إلى عدم امتلاك الأمم المتحدة معلومات مفصلة عن الحادثة “التي تظهر بوضوح المخاطر التي يواجهها الصحفيون في غزة”.

وشدد على ضرورة التحقيق في الهجوم “بطريقة شفافة وموثوقة”.

ولفت دوجاريك، إلى الصعوبات التي يواجهها الصحفيون في فلسطين والسودان والعديد من الأماكن الأخرى.

وأردف: “الصحفيون في جميع أنحاء العالم يسعون جاهدين لممارسة عملهم بأمان”.

وفي وقت سابق الجمعة، استهدف الجيش الإسرائيلي فريق قناة “TRT عربي” التركي الرسمي، أثناء عمله بمخيم النصيرات وسط قطاع غزة، ما أدى إلى إصابة المصور سامي شحادة، بجراح بين المتوسطة والخطيرة، وبتر قدمه، كما أصيب المراسل سامي برهوم، بإصابات طفيفة، وفق ما أعلنته القناة.

وتشن قوات الاحتلال الإسرائيلي منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول 2023، حربا مدمرة على قطاع غزة خلفت عشرات الآلاف من الضحايا المدنيين معظمهم أطفال ونساء، وكارثة إنسانية ودمارا هائلا بالبنية التحتية، مما أدى إلى مثول تل أبيب أمام محكمة العدل الدولية بتهمة الإبادة الجماعية.

وبالإضافة إلى الخسائر البشرية، تسببت الحرب بكارثة إنسانية غير مسبوقة وبدمار هائل في البنى التحتية والممتلكات، ونزوح نحو مليوني فلسطيني من أصل نحو 2.3 مليون في غزة، بحسب بيانات فلسطينية وأممية.

وتواصل إسرائيل الحرب رغم صدور التدابير المؤقتة من محكمة العدل الدولية، وكذلك رغم إصدار مجلس الأمن الدولي لاحقا قرار بوقف إطلاق النار فورا.

    المصدر :
  • وكالات