الأمم المتحدة تدعو للتحقيق في انتهاكات قوات حفتر في بنغازي

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

دعا المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة إلى إجراء تحقيق في قيام مقاتلي اللواء المتقاعد خليفة حفتر بنبش القبور في بنغازي، في وقت تتدفق فيه صور ومقاطع تظهر الممارسات البشعة لما يقع في منطقة قنفودة ببنغازي شرق ليبيا.

وعبـّر فرحان حق عن إدانة المنظمة لأعمال التشويه والتمثيل بجثث الموتى التي تم الإبلاغ عنها، وقال إن “بعثة الأمم المتحدة في ليبيا على إطلاع بالتقارير المذكورة. ومن الواضح أننا ندين أي تشويه للجثث من النوع الذي تم الإبلاغ عنه، ونود أن يتم التحقيق في هذا الأمر”.

يأتي ذلك في وقت تداولت فيه مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يظهر أحد المقاتلين التابعين لقوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر في بنغازي وهو يسخر من جثة القائد العسكري بمجلس شورى ثوار بنغازي جلال المخزوم وهي معلقة أمام معسكر كتيبة القوات الخاصة بعد التنكيل بها، ويظهر الجندي ساخرا وكأنه يجري مقابلة مع جثة القتيل.

وكانت قوات حفتر أقدمت على نبش قبر المخزوم الذي دفن بعد وفاته متأثرا بجراحه، ووضعت الجثة على سيارة وتجول بها مسلحو حفتر في بنغازي وسط حالة من هستيريا الفرح وإطلاق الرصاص والصراخ والسب والشتم والبصاق عليها، وقاموا عقب التجول بالجثة بشنقها أمام معسكر قوات الصاعقة.

إعدامات ميدانية

كما أظهر مقطع مصور نشر على موقع التواصل الاجتماعي قيام النقيب محمود الورفلي القائد العسكري البارز في القوات التابعة للواء المتقاعد خليفة حفتر بإعدام ثلاثة أشخاص مقيدي الأيدي في بنغازي.

وسمع في الفيديو صوت أحد الأشخاص وهو يوجه أمر تنفيذ الإعدام بالمعتقلين الثلاثة، وأطلق الورفلي بعد ذلك وابلا من الرصاص على رؤوس الضحايا.

وفي منطقة قنفودة غربي بنغازي أظهر مقطع آخر إعدام مجموعة من مسلحي قوات اللواء المتقاعد حفتر مقاتلا من مجلس شورى ثوار بنغازي.

وأظهر الفيديو أيضا تعرض هذا الشخص لإطلاق رصاص جماعي من مسلحي قوات حفتر بعد جره وضربه ورميه وسط مكب للقمامة.

المصدر : الجزيرة

Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً