برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

الأمم المتحدة لن تتوقف عن تقديم المساعدات لأفغانستان

أعلنت الأمم المتحدة، الخميس، أنها لن تتوقف عن تقديم المساعدات لأفغانستان على الرغم من حظر حركة طالبان عمل النساء في المنظمات الإنسانية في البلاد.

وقال رامز الأكبروف المنسق المقيم للأمم المتحدة في أفغانستان للصحافيين: “دعوني أوضح لكم أن الأمم المتحدة ملتزمة بشدة مع شركائها في المجال الإنساني تقديم الخدمات المنقذة للحياة لشعب أفغانستان”.

واعتبر الأكبروف في مؤتمر صحافي أن الاحتياجات الإنسانية لأفغانستان “هائلة للغاية”.

وتابع: “لا نعتقد أنه من الممكن تقديم عمل إنساني شامل دون مشاركة المرأة”، مضيفا أنه “من المهم أن نواصل البقاء وإنجاز الأمور”.

وأكد أن “المساعدة ليست مشروطة أبدا لا يمكنك وضع شروط لتقديم الغذاء أو المساعدات الصحية لشخص يتضور جوعا أو شخص يحتضر”.

وأشار إلى أن منسق الإغاثة لحالات الطوارئ في الأمم المتحدة ومسؤولين أمميين آخرين سيزورون أفغانستان في الأسابيع المقبلة لمناقشة الوضع مع حكام طالبان الذين منعوا النساء في الآونة الأخيرة من الالتحاق بالجامعات.

وأضاف: “أعتقد من خلال تفاعلي مع طالبان أن السبيل الأفضل للتوصل إلى حل ليس الضغط بل الحوار. هذه الحركة لم تستجب بشكل جيد للضغوط في الماضي”.

وذكر، في إشارة إلى محادثات مع وزير الصحة الأفغاني، أن مسؤولي الأمم المتحدة أجروا بالفعل مناقشات عدة “بناءة” مع سلطات طالبان بشأن الوضع.

وأوضح أن “تقديم الخدمات الصحية للنساء والفتيات لن يكون ممكنا بدون كوادر طبية”.

وقال الأكبروف إن الوزير أيد فكرة أنه ينبغي ألا يكون هناك عائق، وإنه يجوز للعاملات في المنظمات الإنسانية العودة إلى العمل.

واختتم: “نحن نعمل في إطار شيء واحد فقط، وهو حل الخروج من عنق الزجاجة والإبقاء على المفاوضات حتى تتمكن النساء من العودة إلى العمل والفتيات إلى المدارس، بالاستناد إلى أن هذا حق أساسي تماما للآخرين”.

وشدد على ضرورة “التركيز على إيجاد حلول”.

    المصدر :
  • فرانس برس AFP