الأحد 18 ذو القعدة 1445 ﻫ - 26 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

الأمم المتحدة: ما يقرب من 7 ملايين شخص نزحوا داخليا في السودان بسبب الصراع

كشفت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، أن حوالي 6.7 ملايين شخص اضطروا للنزوح داخل السودان، بسبب الحرب المستمرة. بحسب المتحدثة باسم المفوضية أولغا سارادو، في مؤتمر صحفي بمقر الأمم المتحدة في جنيف.

وأفادت سارادو أن بعثة المفوضية، وصلت إلى مدينة أم درمان بالعاصمة الخرطوم، لأول مرة منذ أبريل/ نيسان 2023، عندما بدأت الحرب الأهلية في البلاد.

وأضافت أن فريق المفوضية شهد الدمار الهائل في المنطقة، حيث لم يتم تسليم المساعدات الإنسانية لها منذ شهور.

وأشارت سارادو، إلى أن الأسر النازحة تواجه صعوبة في الحصول على الغذاء الكافي بسبب ارتفاع الأسعار، ما يتسبب في إصابة الأطفال بسوء التغذية.

وأوضحت أن مستشفيين فقط يقدمان الخدمة في أم درمان، وأنه لا يوجد دواء كافي خاصة لأصحاب الأمراض المزمنة.

وأردفت أن ما يقرب من 6.7 مليون شخص نازحين داخليا في السودان، وأن الوضع في البلاد لا يزال خطيرا وغير مستقر.

ولفتت سارادو، إلى أن 1.8 مليون شخص لجأوا إلى تشاد ومصر وجنوب السودان وإثيوبيا وجمهورية إفريقيا الوسطى.

ودعت إلى وقف القتال في السودان من أجل سلامة المدنيين ومواصلة منظمات الإغاثة عملها.

واندلعت الحرب في السودان في 15 أبريل نيسان 2023 بين الجيش السوداني وقوات الدعم السريع شبه العسكرية، بعد أسابيع من التوتر بين الطرفين، بينما كانت الأطراف العسكرية والمدنية تضع اللمسات النهائية على عملية سياسية مدعومة دوليا، مما دمر أيضا البنية التحتية للبلاد.

وقتل آلاف المدنيين لكن الحصيلة الفعلية لقتلى وضحايا الصراع ليست مؤكدة. ووجهت للجانبين اتهامات بارتكاب جرائم حرب.

ودفعت الحرب الملايين إلى شفا المجاعة وتسببت في أكبر أزمة نزوح في العالم وأشعلت فتيل موجات من عمليات القتل والعنف الجنسي بدوافع عرقية في منطقة دارفور بغرب السودان.

    المصدر :
  • وكالات