الأثنين 12 ذو القعدة 1445 ﻫ - 20 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

الأنظار نحو "العدل الدوليّة".. وترقّب للحكم بدعوى جنوب أفريقيا ضدّ "إسرائيل"

يصدر قضاة تابعون للأمم المتحدة اليوم الجمعة، حكمهم في طلب مقدم من جنوب أفريقيا لفرض إجراءات طارئة ضد “إسرائيل”، التي تواجه اتهامات أمام محكمة العدل الدولية بارتكاب جرائم إبادة جماعية، على صلة بعدوانها على قطاع غزة.

ولن يتناول الحكم الذي ستصدره المحكمة اليوم الجمعة، الاتهام الأساسي في القضية، أي ما إذا كانت قد وقعت إبادة جماعية، وإنما سيركز على التدخل العاجل الذي طالبت به جنوب أفريقيا.

ومن بين الإجراءات التي طالبت جنوب أفريقيا بها، الوقف الفوري للعدوان الإسرائيلي الذي دمر مساحات شاسعة في القطاع وأدت وفقًا للسلطات الصحية في غزة إلى استشهاد أكثر من 25 ألف شخص.

بالمقابل، تطالب سلطات الاحتلال الإسرائيلي المحكمة برفض القضية برمتها. وقال متحدث باسم الحكومة أمس الخميس، إنهم يتوقعون من المحكمة التابعة للأمم المتحدة “إسقاط هذه الاتهامات الزائفة والمضللة”، وفق وصفه.

وقالت جنوب أفريقيا قبل أسبوعين إن الهجوم الجوي والبري الإسرائيلي يهدف إلى “تدمير سكان” غزة.

وترفض “إسرائيل” هذه الاتهامات، وتقول إنها تحترم القانون الدولي ولديها الحق في الدفاع عن نفسها.

هذا ولن تقرر هيئة المحكمة المكونة من 17 قاضيًا إلا ما إذا كان سيتم فرض إجراءات مؤقتة من عدمه، وما إذا كان هناك احتمال جدير بالاعتبار في أن تكون الحرب التي تشنها “إسرائيل” تمثل انتهاكًا لاتفاقية منع الإبادة الجماعية لعام 1948.

وستصدر المحكمة حكمها عند الساعة الواحدة ظهرًا (12:00 بتوقيت جرينتش) في جلسة من المتوقع أن تستمر نحو ساعة.

وتطالب جنوب أفريقيا بإصدار تسعة إجراءات طارئة تكون بمثابة أمر حماية، بينما تواصل المحكمة نظر القضية بشكل واف وهو أمر قد يستمر لسنوات.

وتريد بريتوريا من المحكمة أن تصدر أمرًا بوقف العمليات العسكرية الإسرائيلية في غزة والسماح بدخول المزيد من المساعدات الإنسانية.

والمحكمة غير ملزمة باتباع طلبات جنوب أفريقيا، ويمكنها أن تأمر باتخاذ ما تراه من إجراءات إذا وجدت أن لها اختصاصًا في هذه المرحلة من القضية.

    المصدر :
  • رويترز