السبت 10 ذو القعدة 1445 ﻫ - 18 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

الأونروا: إسرائيل تتسبب بتهجير 450 ألف فلسطيني من رفح

تسببت هجمات قوات الاحتلال الإسرائيلي بتهجير نحو 450 ألف فلسطيني من رفح جنوب قطاع غزة، بحسب تقرير لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “أونروا”، اليوم الثلاثاء.

ذكرت الأونروا في بيان على منصة إكس، أن الطرقات في رفح بدت فارغة من الناس الذين فروا بحثا عن الأمان، بعد إعلان إسرائيل استيلاءها على معبر رفح الحدودي مع مصر.

وأفادت أن عدد المهجَّرين من رفح يقدر بنحو 450 ألف شخص منذ بداية الهجوم البري الإسرائيلي على المدينة.

وقالت: “الناس يواجهون الإرهاق والجوع والخوف المستمر. لا مكان آمن. الأمل الوحيد هو وقف فوري لإطلاق النار”.

وفي 7 مايو/ أيار الجاري، أعلن الجيش الإسرائيلي أنه سيطر على الجانب الفلسطيني من البوابة الحدودية مع مصر بشن هجوم بري على منطقة رفح في غزة.

وسبق أن وافق مجلس الوزراء الأمني ​​الإسرائيلي على القرار المتعلق بـ “توسيع منطقة” الهجمات البرية في مدينة رفح في 10 مايو الجاري.

وتبرر إسرائيل اجتياح رفح بزعم أنها “المعقل الأخير لحركة حماس”، رغم تحذيرات إقليمية ودولية من تداعيات كارثية لوجود نحو 1.5 مليون فلسطيني في المدينة، بينهم 1.4 مليون نازح.

وجاء التصعيد الإسرائيلي على رفح رغم إعلان حماس، الاثنين، قبولها بالمقترح المصري ـ القطري لوقف إطلاق النار وتبادل الأسرى، غير أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، ادعى أن موقف الحركة يهدف إلى “نسف دخول قواتنا إلى رفح”، و”بعيد كل البعد عن متطلبات” تل أبيب الضرورية.

    المصدر :
  • وكالات