الجيش اليمني يحرّر “جبال النار” ويواصل تقدمه في حرض

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تواصل قوات الجيش اليمني الوطني بمساندة قوات التحالف الداعم للشرعية في اليمن ، تقدمها في مديرية حرض بمحافظة حجة، لليوم الثالث على التوالي.

وقال مصدر عسكري للمركز الإعلامي للقوات المسلحة إن قوات الجيش اليمني الوطني تمكنت، ظهر السبت، من السيطرة على الخط الإسفلتي الرابط بين مديرية حرض بمحافظة حجة ومديرية الملاحيط التابعة لمحافظة صعدة.

جاء ذلك، بعد ساعات قليلة من استكمال قوات الجيش الوطني تحرير سلسلة جبال النار الإستراتيجية المطلة على مدينة حرض من الجهة الشرقية، كما تمكنت من تحرير منطقة فج حرض الواقعة شرق المدينة.

وجبال النار ، هي سلسلة جبلية وعرة يبلغ طولها أكثر من 12 كيلو متر تمتد من حدود محافظة صعدة شمالاً إلى جنوب مديرية حرض بمحافظة حجة، وتطل على مدينة ووادي حرض وعشرات التباب التابعة للمديرية، كما تطل على منطقة المَزرق التابعة لمديرية بكيل المير التي تبعد عنه ما يقارب ثلاثة كيلو.

وبتحرير سلسلة جبال النار ، تتمكن قوات الجيش من السيطرة على أجزاء شاسعة من أراضي المديريتين التابعتين لمحافظة حجة، كما تتمكن من قطع إمداد مليشيا الحوثي الواصلة من محافظة صعدة إلى محافظة حجة، وفصل المحافظين عن بعضهما.

هذا وسيطر الجيش اليمني الوطني الجمعة، على منطقة العطفين بمديرية كتاف، ورفع العلم اليمني على أحد المقار الحكومية.

كما سيطرت قوات الشرعية على سلسلة جبال وقرية الفرع في محافظة صعدة ، وقطعت الطريق على أي إمدادات قادمة لميليشيات الحوثي الإنقلابية من وسط مديرية كتاف.

إلى ذلك، كشفت وسائل إعلام يمنية نقلاً عن قائد عسكري في الجيش اليمني الوطني، أن الجيش اقترب من السيطرة على مديرية الملاجم في البيضاء متوقعاً استسلام عناصر الميليشيات الانقلابية فيها، وذلك بعد التقدم والسيطرة على سلسلة جبال القرحاء وجبال البان والظهرة والخط الإسفلتي وسد فضحة والوصول إلى مفرق أعشار خلال ثمانٍ وأربعين ساعة.

 

المصدر العربية نت

Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً