الخميس 22 ذو القعدة 1445 ﻫ - 30 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

الحرب الإنتخابية مستمرة في البيت الأبيض.. وبايدن يهاجم ترامب

هاجم الرئيس الأميركي جو بايدن منافسه الجمهوري المحتمل في انتخابات الرئاسة المقبلة دونالد ترامب واتهمه بتهديد الديمقراطية وتبني خطاب “نازي”، ورد الرئيس السابق باتهام بايدن بالفشل في إدارة البلاد.

ففي خطاب ألقاه مساء أمس الجمعة 5\1\2024 في ضاحية بلو بيل قرب فالي فورج بولاية بنسلفانيا في الذكرى الثالثة لأحداث اقتحام الكونغرس في السادس من يناير/كانون الثاني 2021، اتهم بايدن ترامب وأنصاره بممارسة العنف السياسي، محذرا الأميركيين مما اعتبره تهديدا يشكله الرئيس السابق على الولايات المتحدة.

وبينما خاطب بايدن أنصاره من موقع تاريخي كان أحد المعسكرات الرئيسة للجيش خلال حرب الاستقلال، توجه الرئيس السابق إلى ولاية آيوا، ورد من هناك على الاتهامات الموجهة إليه.

وخلال التجمع الانتخابي الأول له في العام الجديد، اتهم الرئيس الأميركي (81 عاما) منافسه المحتمل في انتخابات نوفمبر/تشرين الثاني المقبل باستخدام خطاب نازي، قائلا إن ترامب “يتحدث عن دماء الأميركيين المسمومة، مستخدما بالضبط الخطاب نفسه الذي استخدم في ألمانيا النازية”.

وأضاف بايدن “ترامب وأنصاره من مؤيدي شعار، فلنجعل أميركا عظيمة مجددا لا يتبنون العنف السياسي فحسب، بل يجعلونه مادة للضحك”، معتبرا أن الرئيس السابق مستعد للتضحية بالديمقراطية الأميركية من أجل الوصول إلى السلطة.

وتحدث بايدن مطولا عن حادثة اقتحام الكونغرس، وقال إن الأميركيين سيختارون في انتخابات الرئاسة المقبلة بين رجل “مهووس بالماضي” وبمصالحه الخاصة، في إشارة منه إلى ترامب، وآخَر لا يهمه سوى “أميركا” و”المستقبل”، قائلا إن النضال من أجل الديمقراطية “قضية مقدسة”.

وفي سيوكس بولاية آيوا، ألقى الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب خطابا في حشد من أنصاره رسم فيه صورة قاتمة لوضع الولايات المتحدة في عهد جو بايدن، وشن فيه هجوما على الرئيس الحالي وأيضا على منافسته الجمهورية نيكي هيلي.

وقال ترامب إن أميركا تحت حكم بايدن باتت “دولة ضعيفة” تعاني من “الإرهابيين” ومن تدفق المهاجرين، على حد قوله.

ووصف المرشح الجمهوري المحتمل لانتخابات الرئاسة الأميركية المقبلة الرئيس جو بايدن بـ”المحتال” وخطابه في ولاية بنسلفانيا بأنه مثير للشفقة، قائلا إن “سجل بايدن هو عبارة عن سلسلة متواصلة من الضعف وعدم الكفاءة والفساد والفشل”.

كما قال المتحدث باسم ترامب إن بايدن هو التهديد الحقيقي للديمقراطية، واتهمه باستهداف منافسه السياسي والتدخل في الانتخابات.

ويعقد ترامب تجمعا انتخابيا ثانيا اليوم السبت 6\1\2024 في آيوا قبل الانتخابات التمهيدية للحزب الجمهوري المقرر إجراؤها في الولاية منتصف يناير/كانون الثاني الجاري.

وأظهرت استطلاعات للرأي نشرت مؤخرا تقدم الرئيس السابق على الرئيس الحالي، وكان بايدن حصل في ديسمبر/كانون الأول الماضي على أسوأ نسبة تأييد لرئيس حالي قبل أقل من سنة من انتخابات الرئاسة.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن وليام غالستن الخبير في معهد بروكينغز قوله إنه “إذا أجريت الانتخابات غدا، فإن الرئيس جو بايدن سيخسر”.

يذكر أن ترامب وُجهت إليه تهم جنائية في قضايا مختلفة، وقد أعلنت ولايتا ماين وكولورادو منعه من خوض انتخابات الحزب الجمهوري التمهيدية للانتخابات الرئاسية لعام 2024.

    المصدر :
  • وكالات