الحكم في تركيا على قاتل السوريتين عروبة وحلا بركات

ذكرت وكالة “دوغان” التركية الخاصة أن محكمة تركية أصدرت، الثلاثاء، حكمين على المتهم بقتل المعارضة السورية عروبة بركات، وابنتها طالبة الإعلام حلا، العام الماضي.

وقالت الوكالة إن الحكمين صدرا بالسجن مدى الحياة بحق المتهم السوري، وهو من أقارب الضحيتين.

وعثر على جثتي عروبة بركات وابنتها حلا بركات، في سبتمبر 2017، في شقتهما بالشطر الآسيوي من إسطنبول.

وكانت ابنتها، التي ولدت في الولايات المتحدة، محررة في موقع “أورينت نت”، المؤيد للمعارضة السورية، وعملت أيضا بالقطعة مع تلفزيون “إيه بي سي” الأمريكي.

وأفادت التحقيقات بأن المشتبه بضلوعه في الجريمة هو أحمد بركات، حفيد عمّ الضحية عروبة، التي قامت بمساعدته للانتقال إلى تركيا من إدلب، مشيرة إلى أنه كان يتردد على المنزل باستمرار، ولديه المفتاح، إلا أن دوافع هذه الجريمة ما زالت غامضة.

وذكرت صحيفة “حرييت” أن الشرطة تعرفت على أحمد بركات من خلال لقطات من كاميرات مراقبة أمنية، واعتقلته، بعد عملية استمرت ثلاثة أيام.

ووصف موقع “أورينت نت” حلا بركات بأنها محررة ومحققة لا تكل، ووصف أمها بأنها معارضة بارزة للأسد.

 

المصدر

اسطنبول- رويترز
شاهد أيضاً