الحكومة الألمانية تريد إنقاذ إيران والاتفاق النووي

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تسعى الحكومة الألمانية للتوسط في الأزمة مع إيران، ووفقًا لمعلومات من صحيفة زود دُويّتشه الألمانية، زار المدير السياسي في وزارة الخارجية، ينس بلوتنر، طهران، الخميس، وبحث تداعيات الأزمة مع نائب وزير الخارجية الإيراني سيد عباس أراغشي، أحد المفاوضين في الاتفاق النووي لعام 2015. ويعرف الاثنان بعضهما البعض من جولات التفاوض المختلفة.

الوضع في الخليج والمنطقة “خطير للغاية”، وفقًا لوصف وزارة الخارجية الألمانية، وأن الأمر نفسه ينطبق على الوضع المحيط بالمعاهدة النووية لعام 2015 المبرمة مع إيران في فيينا.

في الآونة الأخيرة ارتفعت أصوات في البرلمان الألماني تدعو الحكومة للوساطة. فقد دعا المتحدث باسم السياسة الخارجية لحزب الخضر، أميد نوري بور، وهو من أصول إيرانية، وزير الخارجية، هايكو ماس، إلى “السفر على عجل” إلى طهران. وقال لمجلة دير شبيغل إن المحادثات المباشرة ضرورية لدبلوماسية الأزمة، مطالبا الحكومة الألمانية ببذل قصارى جهدها لإبقاء إيران في الاتفاق النووي.

 

المصدر: – العربية.نت

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً