الخارجية الأميركية: تحركنا لردع الأسد.. وروسيا وحلفاؤها يعرقلون وصول المحققين إلى دوما

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

أكدت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية هيذر نويرت ، أن تحرك الولايات المتحدة الأميركية وحلفائها في سوريا ، كان ضروريًا لردع الأسد ، مبينةً أن بلادها قطعت شوطًا طويلًا في محاربة الإرهاب .

وقالت نويرت في مؤتمر صحافي، إن روسيا استخدمت التضليل بشأن وصول بعثة المحققين إلى مدينة دوما السورية، مضيفةً أن النظام السوري وروسيا وإيران يعرقلون وصول بعثة المحققين إلى المدينة.

وأشارت إلى أن روسيا لم تؤدِ دورها لمنع نظام الأسد من استخدام الأسلحة الكيميائية ، في حين أن نظام طهران يواصل دعم ميليشيات “حزب الله” وزعزعة الاستقرار في سوريا ، مشددةً على أن الولايات المتحدة تدعم مسار جنيف لحل الأزمة السورية.

 

المصدر وكالات

شاهد أيضاً