الشرطة الأمريكية تقبض على قاتل أربعة نساء وخاطف خامسة

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أعلنت شرطة ولاية تكساس السبت، أنها ألقت القبض على أحد العاملين في حرس الحدود الأمريكي، يشتبه في أنه قتل أربعة نساء خلال الأسبوعين المنصرمين وخطف خامسة.

وبحسب تقارير إعلامية أمريكية، فإنه “تم العثور على خوان ديفيد أورتيز (35 عاما)، والذي عيمل في حرس الحدود منذ عقد من الزمان، مختبئا في ساحة انتظار لاريدو، بعدما هربت امرأة تزعم أنه كان قد اختطفها وأبلغت هيئة انفاذ القانون”.

وقال رئيس الشرطة في مقاطعة ويب مارتن كويلار في بيان صحفي إننا “شعرنا أن جهودنا أسفرت عن جمع أدلة قوية ضد هذا القاتل”، مؤكدا أن “مجتمعنا آمن من هذا القاتل”، مضيفا أنه “يعتقد أن أورتيز كان يعمل بمفرده، ويمكن للمقاطعة والمدينة أن يطمئنا إلى أن السفاح رهن الاحتجاز”، وفق تعبيره.
وأكد كويلار أن “المحققين لديهم أدلة قوية على أن أورتيز كان وراء عمليات القتل”.

وفي وقت لاحق قال ممثل الادعاء في مقاطعة ويب إسيدرو ألانيز في تغريدة في موقع “تويتر” إنه تم “توجيه أربع تهم بالقتل والاعتداء والاحتجاز بشكل غير قانوني لأورتيز “، ولم يتضح ما إذا كان أورتيز قام بتوكيل محام أو ما إذا كانت كفالة قد حددت له.

وعثر على اثنتين من الضحايا يومي السبت والجمعة، ويوم الخميس عُثر على امرأة في الثانية والأربعين مصابة في حالة حرجة على جانب الطريق، وتوفيت في المستشفى، كما عثر على جثة أم لطفلين في التاسعة والعشرين في الرابع من أيلول/ سبتمبر الجاري.

وأوضحت وسائل إعلام أمريكية أن “حارس الحدود يشتبه أنه قتل أربع بائعات هوى”، ولم يتم الكشف على الفور عن أسماء الأربع ضحايا اللواتي قتلن في لاريدو الواقعة على بعد 240 كيلومترا جنوب غرب سان أنطونيو.

 

المصدر وكالات

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً