السبت 10 ذو القعدة 1445 ﻫ - 18 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

الشيخ "أحمد الطيب": ما يحدث في غزة يثبت أن العالم يندفع نحو هاوية

أكّد الشيخ أحمد الطيب، شيخ الأزهر، اليوم السبت 6 نيسان/أبريل 2024، إن ما يحدث في غزة يثبت أن العالم المعاصر فقد القيادة الرشيدة الحكيمة وأصبح يندفع نحو هاوية لم يعرف التاريخ لها مثيلا من قبل.

وأضاف الطيب في كلمة له اليوم السبت، خلال احتفالية ليلة القدر “كل ما يعرفه شعب غزة المحاصر هو أن يلقى ربه شهيدا وشاهدا على جرائم الإبادة والمحرقة الجماعية من طغاة القرن الحادي والعشرين”.

وتابع: “يقيني أن ما تعج به منطقتنا اليوم من مآس وآلام وأحزان ومشاعر سوداء، يجب أن يمثل نقطة تحول حاسمة بين عهد مضى وعهد جديد تأخذ فيه الأمة العربية والإسلامية بأسباب القوة والمنعة المدعومة بالإيمان بالله تعالى وبقيم الإسلام والأديان الإلهية، وذلك كي تستحق مكانتها اللائقة بتاريخها وحضارتها”.

واستطرد قائلا “المؤسسات الدولية وقفت عاجزة ومشلولة بعد إجهاض قراراتها بشأن غزة من خلال تدخلات سافرة من قوة مستبدة”.

وأشار شيخ الأزهر إلى أن الخطوة الأولى الصحيحة على هذا الطريق هي الاستجابة لقوله تعالى {وَلَا تَنَازَعُوا فَتَفْشَلُوا وَتَذْهَبَ رِيحُكُمْ وَاصْبِرُوا إِنَّ اللَّهَ مَعَ الصَّابِرِينَ}.

ودعا الطيب علماء الأمة إلى أن ينهضوا دون إبطاء لتحقيق ما سمّاه “وحدة علمائية” تجمع رموز الإسلام من سنة وشيعة وإباضية وغيرهم من أهل القبلة، والجلوس على مائدة واحدة لوضع حدود فاصلة بين ما يجب الاتفاق عليه، وما يصح الاختلاف فيه.

ويشنّ الجيش الإسرائيلي منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، حربا مدمّرة على غزة خلّفت عشرات الآلاف من القتلى والجرحى، معظمهم أطفال ونساء، وفق مصادر فلسطينية؛ مما استدعى محاكمة تل أبيب أمام محكمة العدل الدولية بدعوى الإبادة الجماعية.

    المصدر :
  • الجزيرة