السبت 4 شوال 1445 ﻫ - 13 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

"العدالة والتنمية" يرفض التشكيك في النتائج الأولية للانتخابات التركية

رفض المتحدث باسم حزب العدالة والتنمية التركي، عمر جيليك، تصريحات أصدرها مسؤولون في المعارضة، شككت بنتائج الانتخابات التي تصدر تباعاً، مساء الأحد.

وقال عمر جليك “نريد أن تتجلى الإرادة الوطنية بشكل نهائي، لقد أظهرنا مرة أخرى للعالم كله قوة ديمقراطيتنا وكيفية خوض نضال ديمقراطي”، مشيراً إلى أن “عد الأصوات يتم أيضاً بشفافية”.

وأشار إلى أن “جميع ممثلي الأحزاب السياسية والمسؤولين والمواطنين يتابعون عملية فرز الأصوات”.

فيما أكد المتحدث باسم حزب العدالة والتنمية أن إعلان حزب الشعب الجمهوري عن تقدم مرشحهم عارٍ من الصحة.

وكان رئيس بلدية إسطنبول، أكرم إمام أوغلو، قد شكك في مؤتمر صحفي مع رئيس بلدية أنقرة، منصور يفاش، في النتائج التي تنشرها وكالة الأناضول.

وقال إمام أوغلو: “وكالة الأناضول دخلت في حالة غيبوبة في انتخابات 2019، ولم تستطع الخروج منها، وسمعتها تحت الصفر. نريد ألا يثق مواطنونا بها، فنحن لا نثق بها”.

أظهرت النتائج الأولية للانتخابات الرئاسية والبرلمانية في تركيا، مساء الأحد، 14 مايو/أيار 2023، تقدم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان على المنافسين الآخرين للرئاسة، كمال كليجدار أوغلو، وسنان أوغان.

وكالة الأناضول التركية الرسمية، قالت إن أردوغان حصل على 51.4%، مقابل حصول كليجدار أوغلو على 42.7 %، فيما حصل أوغان على5.3%، وقالت إن هذه النتائج لـ63% من الصناديق المفتوحة.

في السياق ذاته، حصل تحالف “الجمهور” على 54.4 % من الأصوات في الانتخابات البرلمانية، فيما حصل تحالف “الأمة” على 31.6 % من الأصوات، وتوزعت الأصوات بين بقية الأحلاف الأخرى، وذلك بعد فرز 38.4 % من الأصوات.