استمع لاذاعتنا

المحكمة العليا الأمريكية تؤيد قرار ترامب بشأن “وقف الهجرة” للحد من كورونا

رفضت المحكمة‭‭ ‬‬الأميركية العليا، أمس الجمعة، محاولة من نيويورك وولايتين أخريين تعليق سياسة الرئيس دونالد ترامب بشأن الهجرة خلال جائحة فيروس كورونا.

وتحظر هذه السياسة منح إقامة قانونية دائمة لمهاجرين معينين ترى الإدارة أن المرجح أن يحتاجوا مساعدة حكومية في المستقبل.

ورفضت المحكمة طلب نيويورك التي انضمت إليها ولايتا كونيتيكت وفيرمونت بالإضافة إلى مدينة نيويورك.

وقالت الولايات إن هذا الإجراء يعرقل جهود مكافحة انتشار فيروس كورونا “من خلال منع المهاجرين من الحصول على رعاية صحية والمزايا العامة التي تعد أدوات أساسية لحماية الناس”.

وانتقد مدافعون عن حقوق الهجرة قانون الهجرة بوصفه” اختبارا للثروة” يبعد بشكل غير متناسب المهاجرين غير البيض.

وأكد الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الأربعاء، أنه سيوقع اليوم مرسوما يتم بموجبه تعليق الهجرة مؤقتا إلى الولايات المتحدة، موضحا أنها خطوة لحماية العمال من التدهور الاقتصادي الناتج عن تفشي فيروس كورونا المستجد.

وكتب ترامب على تويتر، قائلا: “سأوقع اليوم المرسوم الذي يحظر الهجرة الى بلادنا”. وستكون مدة التعليق 60 يوما، ولن يشمل تأشيرات العمل المؤقتة.

وينطبق الحظر على طالبي بطاقة الإقامة الدائمة (البطاقة الخضراء)، في محاولة لحماية الأميركيين الساعين لاستعادة وظائف فقدوها بسبب تفشي جائحة فيروس كورونا.

قال ترامب إن وقف الهجرة “سيضع الأميركيين العاطلين في مقدمة طابور الباحثين عن وظائف” مع رفع إجراءات العزل العام.

وقال للصحفيين في البيت الأبيض: “سيكون من الخطأ والظلم للأميركيين الذين فقدوا عملهم بسبب الفيروس استبدالهم بعمالة مهاجرة جديدة قادمة من الخارج. يتعين علينا أولا أن نهتم بالعامل الأميركي”.

وأضاف ترامب أنه ستكون هناك بعض الإعفاءات، وأنه سيجدد الحظر لمدة 60 يوما أخرى أو أكثر.