الجمعة 3 ربيع الأول 1444 ﻫ - 30 سبتمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

القصف الإسرائيلي مستمر على غزة.. وزعيم حركة الجهاد في إيران

بحث قائد الحرس الثوري الإيراني حسين سلامي مع الأمين العام لحركة الجهاد زياد النخالة، العملية العسكرية الإسرائيلية على غزة، وفق ما أوردت قناة “العالم” الإيرانية.

كما أفادت وسائل إعلام تابعة لطهران أيضا تواجد النخالة حاليا في إيران، ونقلت عنه قوله إن “زيارتي لإيران زيارة روتينية وطبيعية في الأصل، وصادف أن الأحداث وقعت ونحن في إيران. نحن دائما نقوم بزيارات لإيران لما لها من موقف مساند للشعب الفلسطيني والمقاومة الفلسطينية”.

في الأثناء، تواصل إسرائيل شن ضربات جوية على قطاع غزة، بينما ترد حركة الجهاد بوابل من الصواريخ.

وأفادت صحيفة “تايمز أوف إسرائيل”، اليوم الواقع في 6 آب 2022، بأن رئيس الوزراء يائير لابيد، ووزير الدفاع بيني غانتس أجريا تقييما للعملية العسكرية في قطاع غزة.

ونقلت الصحيفة عن بيان صادر من مكتب لابيد أن “رئيس الوزراء ووزير الدفاع ناقشا التقدم المحرز في العملية واستمرارها كما هو مخطط”.

وأوضحت أن الطرفين سيعقدان اجتماعا آخر في وقت لاحق من اليوم في مقر قيادة الجيش الإسرائيلي في تل أبيب.

يأتي هذا فيما ذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا)، اليوم السبت، أن 13 مواطنا أُصيبوا بينهم أطفال ونساء بجروح متفاوتة جراء قصف إسرائيلي في أنحاء متفرقة من مدينة غزة.

إلى هذا، أفاد مراسل “العربية” و”الحدث” بإصابة 3 إسرائيليين إثر سقوط صواريخ داخل مستوطنة على حدود قطاع غزة.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية أن عدد قتلى الغارات الإسرائيلية على قطاع غزة ارتفع إلى 12 فلسطينيا، بينهم فتاة تبلغ من العمر خمس سنوات، بينما أصيب 84 شخصاً بجروح.

لكن الجيش الإسرائيلي لفت إلى أن العملية أسفرت عن مقتل 15 مسلحاً فلسطينياً.

وكانت إسرائيل قد أعلنت أنها أطلقت عملية “استباقية” ضد حركة الجهاد، مشددة على أن المجموعة كانت تخطط لهجوم وشيك بعد أيام من التوتر عند حدود غزة.

    المصدر :
  • العربية