الأربعاء 8 شوال 1445 ﻫ - 17 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

المجاعة والعطش يطرقان الباب.. وبلدية غزة تدق ناقوس الخطر

دقت‏ بلدية غزة ناقوس الخطر، اليوم الاثنين أول أيام رمضان الفضيل، محذرة من تقلص حصة الفرد من الماء والموت جوعا، نتيجة العدوان الإسرائيلي على القطاع.

وحذرت بلدية غزة وفق وكالة الأناضول من ارتقاء مزيد من الشهداء بسبب الجوع والعطش شمال غزة، في حال طال أمد الأزمة الإنسانية المتفاقمة بشكل مهول جدا.

ولفتت بلدية غزة إلى أن المساعدات الغذائية والإغاثية التي وصلت إلى غزة والشمال مهمة جداً في ظل حالة المجاعة، لكنها لا تلبي حاجة المواطنين.

كما كشفت بلدية غزة أن جيش الاحتلال الإسرائيلي دمر 40 بئراً للمياه و9 خزانات و42 ألف متر طولي من شبكات المياه، و500 محبس بأقطار مختلفة، إضافة لعدم توفر الوقود اللازم لتشغيل آبار المياه المتبقية.

وأشارت بلدية غزة إلى أن حصة الفرد في مدينة غزة من المياه تقلصت إلى لترين يومياً فقط بعد أن كانت تصل إلى 90 لتراً “قبل حرب الإبادة الجماعية” (الأناضول)

    المصدر :
  • وكالات