الثلاثاء 20 ذو القعدة 1445 ﻫ - 28 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

المرصد السوري: ارتفاع عدد ضحايا الزلزال إلى 900 قتيل بمناطق المعارضة والنظام

الى هذه اللحظة لاتزال الاخبار متضاربه بشأن الأضرار وضحايا الزلزال الذي ضرب تركيا ووصلت آثاره المدمرة إلى سوريا، بحيث تستمر عمليات البحث عن مفقودين في حين تضرر عدد كبير من المباني السكنية في المناطق السورية.

هذا وأعلن المرصد السوري ارتفاع ضحايا الزلزال في سوريا إلى 900 قتيل بمناطق المعارضة والنظام، فيما أكدت وزارة الصحة السورية وفرق إغاثة، مقتل أكثر من 780 شخصاً وأصيب 2280 بجروح في أنحاء سوريا جراء الزلزال، الذي ضربها فجراً ومركزه تركيا، في حصيلة جديدة غير نهائية.

وبحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان، أسقطت مبانٍ بشكل كامل وجزئي في 58 قرية وبلدة ومدينة في سورية غالبيتها ضمن مناطق شمال غربي سوريا، منها اللاذقية وحماة وحلب ضمن مناطق نفوذ النظام ومارع والباب وإعزاز وجنديرس، وسرمدا ومعرة مصرين ودركوش وحارم وعزمارين وزردنا وسلقين ورام حمدان وجسر الشغور، كما تسبب بأضرار في عموم مناطق شمال غربي سوريا.

في حين لا تزال فرق الإنقاذ تعمل على البحث عن عالقين تحت عشرات المباني المدمرة.

وطالب المرصد السوري لحقوق الإنسان، الجهات الدولية بالتدخل الفوري لإنقاذ المصابين والوقوف على الكارثة الإنسانية، في ظل ضعف فرق الإنقاذ السورية.

وأضاف أن نحو 2000 مفقود ومصاب في المناطق المتضررة بشمال غربي سوريا.

وذكرت وكالة سانا بدورها، أن وزارة الدفاع حشدت جميع وحداتها وتشكيلاتها ومؤسساتها في جميع محافظات البلاد لتقديم المساعدة الفورية للسكان المتضررين من الزلزال، والبحث عن الأشخاص تحت الأنقاض وإزالة عواقب الدمار.

وقال الدفاع المدني السوري الذي يعمل في المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة الاثنين إن الزلزال القوي الذي هز تركيا وشمال سوريا خلف “عشرات الضحايا والناس العالقين تحت أنقاض” المباني المنهارة في شمال غرب البلاد.

وأضاف الدفاع المدني، المعروف باسم الخوذ البيضاء، في منشور على تويتر أن المجموعة التطوعية تعمل على إنقاذ الموجودين على قيد الحياة.