المرصد : مقتل 33 طفلا سوريا في معارك ليبيا من أصل 340 جندتهم تركيا

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

كشف المرصد السوري لحقوق الإنسان تفاصيل تجنيد أطفال سوريين عبر فصائل مسلحة موالية لتركيا وإرسالهم للقتال في ليبيا إلى جانب ميليشيات حكومة ”الوفاق“.

وقال المرصد إن فصائل موالية لتركيا جندت 340 طفلاً سورياً دون سن 18 عاماً، من أجل دفعهم الى ساحات القتال في ليبيا .

وذكر المرصد أن أعداد المجندين الذين ذهبوا إلى الأراضي الليبية حتى الآن، ارتفعت إلى نحو 16100 مرتزق، من الجنسية السورية، من بينهم 340 طفلاً تقل أعمارهم عن 18 عاماً، قتل من بينهم 33 طفلاً.

وأضاف المرصد السوري أن عدد عناصر مرتزقة الفصائل الموالية لتركيا العائدين من ليبيا إلى سوريا بلغ نحو 5600 عنصر، رجعوا بعد انتهاء عقودهم وأخذ مستحقاتهم المالية، في حين تواصل تركيا جلب المزيد من عناصر الفصائل المرتزقة إلى معسكراتها وتدريبهم.

وبحسب المنظمة الحقوقية، ومقرها لندن، فإن قادة الفصائل الموالية لتركيا يقومون بعمليات سرقة للمستحقات المالية المخصصة للعناصر، إذ يقوم قادة فصيل ”سليمان شاه“ ”العمشات“ بدفع 8000 ليرة تركية لكل مقاتل شهرياً، بينما يقوم قادة فصيل ”السطان مراد“ بدفع 11000 ليرة تركية لكل عنصر.

وأكد المرصد السوري أن المخصصات الشهرية لجميع المرتزقة السوريين الموجودين على الأراضي التركية من المفترض أن تفوق الأرقام المذكورة.

ونددت المنظمات الدولية ودول بإصرار تركيا على نقل مرتزقة من سوريا إلى ليبيا في انتهاك صارخ للقرارات الأممية في وقت تتخوف فيه حكومة السراج من قدرة عملية ايريني التي أطلقت لمنع تهريب الأسلحة إلى ليبيا في مواجهة المحاولات التركية لنقل المرتزقة والعتاد.

تابعنا على منصة غوغل لـ الأخبار

شاهد أيضاً