استمع لاذاعتنا

المعارضة المسلحة في حي جوبر تستعد لهجوم بري للنظام

أعلنت المعارضة المسلحة في حي #جوبر الدمشقي عن استعدادها لهجوم بري وشيك سيشنه النظام السوري بعد تكثيفه القصف والضربات الجوية على معاقلها في #الغوطة الشرقية لدمشق خلال اليومين الماضيين.

وقال متحدث باسم فصيل #فيلق_الرحمن، إن الهجوم البري سيكون غالبا في منطقة #الطيبة شمال شرق جوبر و #عين_ترما في الغوطة الشرقية.

وكثف النظام السوري قصفه لمواقع المعارضة في العاصمة دمشق، في أعنف قصف ينفذه خلال حملة عسكرية بدأت قبل شهرين، وذلك حسب ما أكده مقاتلون من المعارضة السورية.

وتحت ذريعة قصف “الجماعات المتشددة” في الغوطة الشرقية، كثفت قوات النظام السوري قصفها على حي جوبر وعين ترما المشمولتين باتفاق وقف إطلاق النار، ضاربة بعرض الحائط الهدنة التي توسطت بها روسيا وجرى الإعلان عنها قبل أسابيع.

وقصف النظام، الذي انطلق من مكان وجوده فوق جبل قاسيون الاستراتيجي المطل على دمشق، أدى لمقتل العشرات.

وبرر النظام عمليته العسكرية بأنه يستهدف مواقع لجبهة النصرة وغيرها من الجماعات المتطرفة في الغوطة التي ظلت غالبا تحت سيطرة المعارضة خلال المعارك المستمرة منذ ست سنوات.

من جانبهم، اتهم مقاتلو المعارضة النظام باستغلال الهدنة لتحقيق مكاسب عسكرية، معتبرين أن النظام غير ملتزم بأي هدنة.

 

المصدر العربية