استمع لاذاعتنا

المعارض الروسي ” نافالني” يهنئ جو بايدن

تتوالى التهنئات من رؤساء العالم والشخصيات النافذة للرئيس المنتخب جو بايدن بعد فوزه بالانتخابات الأميركية وحصوله على 290 صوتا في المجمع الانتخابي الذي يضم 538 صوتا، فيما نال الرئيس والمرشح الجمهوري 214 صوتا، ليغادر بذلك البيت الأبيض بعد ولاية واحدة فقط.

وفي إطار التنهنئات، هنأ المعارض الروسي، أليكسي نافالني، الأحد، المرشح الديمقراطي، جو بايدن، في حين لم يصدر الكرملين بعد أي رد فعل على نتائج الانتخابات الرئاسية الأميركية.

وكتب نافالني في تغريدة أنه يهنئ بايدن ونائبته كامالا هاريس والأميركيين لأنهم “اختاروا توجها جديدا في انتخابات حرة وعادلة”.

وأضاف من مقر إقامته في ألمانيا بعد تعرضه لمحاولة تسميم “أنه امتياز غير متاح في كل الدول”.

وفي أواخر أغسطس، شعر نافالني بانزعاج شديد أثناء رحلة على متن طائرة في سيبيريا، وبعد يومين من إدخاله إلى المستشفى، سمح له بالانتقال إلى ألمانيا لتلقي العلاج.

وأظهرت الفحوص أنه تعرض للتسميم بمادة من نوع نوفيتشوك للأعصاب، طورها خبراء سوفياتيون لأغراض عسكرية.

واتهم المعارض، الرئيس الروسي بشكل مباشر بالوقوف خلف عملية التسميم، الأمر الذي رفضته موسكو ووصفته بأنه “غير مقبول”.