الأربعاء 2 ربيع الأول 1444 ﻫ - 28 سبتمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

النفط ينخفض 4% تحت ضغط تجنب إضراب بالسكك الحديدية في أمريكا

تراجعت العقود الآجلة للنفط بنحو أربعة بالمئة لتصل لأدنى مستوى في أسبوع (الخميس 15-9-2022) تحت ضغط من التوصل لاتفاق مؤقت سيتم بموجبه تجنب تنفيذ إضراب في قطاع السكك الحديدية الأمريكي، وتوقعات بضعف الطلب العالمي واستمرار قوة الدولار قبل رفع مرتقب كبير لأسعار الفائدة.

وبحلول الساعة 14:50 بتوقيت جرينتش، هبطت العقود الآجلة لخام برنت 3.75 دولار أو 4.0 بالمئة إلى 90.35 دولار للبرميل، بينما نزلت عقود خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 3.58 دولار أو 4.1 بالمئة إلى 84.90 دولار للبرميل.

ويضع ذلك الخامين على طريق تسجيل أدنى سعر عند التسوية منذ الثامن من سبتمبر أيلول.

وكان احتمال تنفيذ إضراب في قطاع السكك الحديدية الأمريكي قد قدم بعض الدعم لسوق النفط أمس الأربعاء، لكن التوصل للاتفاق ساهم في الضغط على العقود الآجلة للديزل والبنزين في الولايات المتحدة التي تراجعت بأكثر من خمسة بالمئة خلال الجلسة.

وظل الدولار، الذي وصل لأعلى مستوى في 20 عاما أمام عملات أخرى في السادس من سبتمبر أيلول، قرب تلك الذروة مدفوعا بتوقعات بأن مجلس الاحتياطي الاتحادي (المركزي الأمريكي) سيواصل رفع أسعار الفائدة بشكل حاد.

وقوة الدولار من العوامل المؤثرة بالسلب على الطلب على النفط، إذ تصبح السلع المقومة بالدولار، ومنها النفط الخام، أكثر كلفة بالنسبة للمشترين الحائزين لعملات أخرى.

وأعلنت وكالة الطاقة الدولية هذا الأسبوع أن نمو الطلب على النفط سيتوقف في الربع الرابع.

وأثارت اشتباكات تجددت بين أرمينيا وأذربيجان المنتجة للنفط، فيما له صلة بنزاع مستمر منذ عقود بين الدولتين السوفيتيتين السابقتين، قلقا بشأن الإمدادات رغم أن مسؤولا أرمينيا كبيرا قال الأربعاء إنه تم الاتفاق على هدنة.

ومن بين العوامل الأخرى التي تضغط على أسعار النفط زيادة المخزونات الأمريكية من الخام.

    المصدر :
  • رويترز