الأحد 29 صفر 1444 ﻫ - 25 سبتمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

اليونان والسعودية توقعان اتفاقات لتعزيز علاقات الأعمال

وقعت اليونان والسعودية اليوم الأربعاء (27 يوليو تموز) سلسلة من اتفاقيات الأعمال في ختام زيارة قام بها ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان استغرقت يومين.

واجتمع وفد سعودي يضم مسؤولين حكوميين ورجال أعمال مع نظرائهم اليونانيين في أثينا وأبرموا اتفاقات تجارية في قطاعات تشمل الطاقة والنقل البحري وتربية الأحياء المائية وإدارة النفايات والثقافة والمنتجات الغذائية والزراعية والبناء وتكنولوجيا الدفاع.

جاء التوقيع في أعقاب اجتماع بين الأمير محمد ورئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس يوم الثلاثاء (26 يوليو تموز) حيث اتفق البلدان على مد كابل بيانات تحت البحر يربط أوروبا بآسيا وناقشا إمكان ربط شبكتي الكهرباء فيهما لتزويد أوروبا بطاقة خضراء أرخص.

وكانت اليونان والسعودية اتفقتا في مايو أيار على الشروط الرئيسية لإقامة مشروع مشترك لبناء كابل بيانات، أو ما يسمى “بممر بيانات الشرق إلى المتوسط”، والذي ستطوره شركة مينا هاب المملوكة لشركة الاتصالات السعودية وشركة الاتصالات وتطبيقات الأقمار الصناعية اليونانية (تي.تي.إس.إيه).

ووُضعت اللمسات الأخيرة على الاتفاق خلال زيارة ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان لليونان، وهي الأولى له لدولة عضو في الاتحاد الأوروبي منذ مقتل الصحفي جمال خاشقجي في عام 2018.

وكانت آخر زيارة رسمية له خارج الشرق الأوسط إلى اليابان في عام 2019 لحضور قمة مجموعة العشرين.

وأشاد ميتسوتاكيس بزيارة الأمير محمد باعتبارها فرصة لإجراء مزيد من المناقشات للتطورات الإقليمية و”كيفية تعزيز هذه العلاقة المهمة بين بلدينا، مع التركيز بشكل خاص على التعاون الاقتصادي”.

كان ميتسوتاكيس من بين الزعماء الغربيين الذين زاروا الرياض بعد مقتل خاشقجي في القنصلية السعودية في إسطنبول، وهي الواقعة التي أثارت تنديدا في الغرب وشوهت صورة الأمير كإصلاحي يدفع باتجاه انفتاح السعودية، أكبر مصدر للنفط في العالم.

واتهمت المخابرات الأمريكية الأمير محمد بالضلوع في مقتل خاشقجي، وهي تهمة نفاها الأمير والسلطات السعودية.

وبعد اليونان، سيتوجه الأمير محمد إلى فرنسا.

    المصدر :
  • رويترز