السبت 9 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 3 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

اوكرانيا: عمليّات ترحيل المواطنين تعدّ انتهاكا صارخاً للقانون الدولي

تحاول القوات الروسية بسط سيطرتها على الاراضي الاوكرانية، من خلال قصف الاحياء المدنية والبنى التحتية، في حين تدعو السلطات الاوكرانية الى فرض المزيد من العقوبات على موسكو.

هذا وقد أفادت وكالة الأنباء الأوكرانية الجمعة بمقتل ثمانية مدنيين في قصف روسي على منطقة دونيتسك بشرق البلاد أمس الخميس 3\11\2022، ونقلت الوكالة عن بافلو كيريلنكو رئيس الإدارة العسكرية الإقليمية في دونيتسك قوله إن القتلى سقطوا في أجزاء مختلفة من المنطقة، مشيرا إلى إصابة 14 آخرين بجروح.

وفي السياق، ندّدت وزارة الخارجية الأوكرانية في بيان، بما قالت إنّها عمليات ترحيل روسية لمواطنين أوكرانيين من منطقتَيْن تسيطر عليهما قوّات موالية لموسكو، معتبرة أن هذه العمليّات تعدّ انتهاكا صارخاً للقانون الدولي.

هذا وأشار الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي إلى أن روسيا تستخدم طائرات بدون طيار إيرانية الصنع في قصف منشآت الطاقة، مؤكدا أن روسيا ستتلقى ردا عالميا قويا على إثر هذه الهجمات.

زيلينسكي قال إن حوالي 4.5 مليون أوكراني، انقطعت عنهم الكهرباء مؤقتا بسبب الهجمات الروسية، لا سيما في كييف وعشر مناطق أخرى.

وكانت روسيا قد أمرت المدنيين في منطقة خيرسون الجنوبية بمغادرة مناطق على الضفّة الغربية لنهر دنيبرو، كما أبلغت، هذا الأسبوع، الموجودين في منطقة عازلة على الضفّة الشرقية بضرورة المغادرة أيضاً.

وميدانيا، أعلنت وزارة الدفاع الروسية، الخميس، أن قواتها تحرز تقدما على محور جنوب دونيتسك، مع استمرار صد الهجمات الأوكرانية على عدة محاور أخرى.

وذكرت الوزارة أن وحدات الجيش الروسي صدت 5 هجمات شنتها القوات الأوكرانية على محور نيكولاييف-كريفوي روغ.

ونوهت الوزارة بأن القوات الروسية تتقدم في اتجاه جنوب دونيتسك، وحاولت القوات الأوكرانية شن هجوم مضاد تم صده.

    المصدر :
  • رويترز