استمع لاذاعتنا

باعتبارها مركز تفشي الوباء.. وزير الصحة التركي يشبه إسطنبول بـ “ووهان”

تعد تركيا السابعة في العالم من حيث عدد الحالات المؤكدة، لتتجاوز بذلك إيران والصين، وفقا لجامعة جونز هوبكنز ،و شبه وزير الصحة التركي، مدينة إسطنبول، بمدينة ووهان الصينية، التي ظهر فيها فيروس كورونا المستجد، باعتبارها مركز التفشي في البلاد، مضيفا أن الوباء الآن تحت السيطرة هناك.

وقال فخر الدين كوجة، لصحيفة صباح الموالية للحكومة، في مقابلة نشرت الجمعة: “ووهان التركية هي إسطنبول.”

وزعم كوجة أن انتشار كوفيد-19 في إسطنبول أصبح تحت السيطرة من خلال تتبع المخالطين من قبل فريق من الخبراء، والعلاج المبكر.

وأضاف: “تتبعوا الآثار مثل محققين طبيين،” وجادل بأن احتواء الفيروس لم يكن ليتحقق دون ذلك.

وأعلنت وزارة الصحة التركية، الجمعة، عن 109 وفيات جديدة بمرض كوفيد- 19 ليبلغ اجمالي حصيلة الضحايا 2600.

وفق بيانات نشرها وزير الصحة، بلغ عدد حالات الإصابة المؤكدة 104912، بينها 3122 حالة جديدة.

وجاء أعلى عدد من الحالات في إسطنبول، حسبما قال وزير الصحة في وقت سابق في أبريل.

وإسطنبول هي أكبر مدينة في تركيا بتعداد سكان أكثر من 15 مليون نسمة، وهي في اليوم الثاني من إغلاق لأربعة أيام مع 30 محافظة أخرى.

وامتنعت حكومة الرئيس رجب طيب أردوغان عن فرض إغلاق كامل خوفا من تأثيره السلبي على الاقتصاد الهش بالفعل.

واختارت فرض إجراءات جزئية بدلا من ذلك، منها حظر تجول في نهاية الأسبوع ومنع الأشخاص أكبر من 65 عاما وأقل من 20 عاما من مغادرة المنازل.