الثلاثاء 17 محرم 1446 ﻫ - 23 يوليو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بالصورة.. جيش الاحتلال يحذف تغريدة تعتبر مستشفيات غزة أهدافاًُ عسكرية مشروعة

يستمر جيش الإحتلال بارتكاب العديد من الأخطاء وسط حرب يحاول من خلالها استعادة ما تبقى له من صورة الكيان القوي بعد السابع من أكتوبر، بعد ان اهتز عرش رابع أقوى جيش في العالم بالدخول والتوغل واحتجاز عدد كبير من الأسرى بساعات قليلة.

هذا وحذف الجيش الإسرائيلي تغريدة عبر حسابه باللغة الإنجليزية على منصة إكس، يتهم فيها حركة المقاومة الإسلامية (حماس) بنقل أفرادها وأسلحتها عبر سيارات الإسعاف، معتبرا أن المستشفيات “بنية تحتية إرهابية” وهي بذلك أهداف عسكرية مشروعة.

وقال جيش الاحتلال في التغريدة التي نشرت -أمس الأحد 12\11\2023- إنه يعلم أن سيارات الإسعاف تستخدم لنقل المرضى إلى المستشفيات لتلقي العلاج، “لكن بالنسبة لحماس، فإنها تستخدم سيارات الإسعاف لنقل عناصرها وأسلحتها لتمويههم على هيئة مدنيين”.

تغريدة الجيش الإسرائيلي المحذوفة التي حصلت عليها الجزيرة من خدمة أرشفة غوغل

تغريدة الجيش الإسرائيلي المحذوفة التي حصلت عليها الجزيرة من خدمة أرشفة غوغل

وأضاف جيش الاحتلال أن المستشفيات في قطاع غزة تعد بنية تحتية للإرهاب “وهذا مخالف للقانون الدولي ويحولها إلى أهداف عسكرية مشروعة”.

ومنذ بداية العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة منذ 38 يوما، يستهدف الاحتلال المراكز الطبية والمستشفيات وسيارات الإسعاف، مما أعاق وصول عدد من الجرحى إلى معبر رفح لتلقي العلاج في مصر.

كما تفرض قوات الاحتلال حاليا حصارا على مجمع الشفاء الطبي بذريعة أن المركز الرئيسي لعمليات حركة حماس يقع أسفله.

وكان المتحدث باسم وزارة الصحة بغزة أشرف القدرة نفى أن تكون سيارات الإسعاف التي استهدفتها إسرائيل تقل مسلحين، في حين قالت منظمة هيومن رايتس ووتش إنها لم تجد ما يؤكد مزاعم الجيش الإسرائيلي أن مقر قيادة حركة حماس يقع تحت مستشفى الشفاء.

وكانت وزارة الصحة في غزة أكدت أن 21 مستشفى و47 مركزا صحيا بالقطاع خرجت عن الخدمة، مشيرة إلى أن مصيرا مماثلا ينتظر المستشفيات الأخرى بسبب نفاد الوقود وانقطاع الكهرباء.

    المصدر :
  • الجزيرة