الخميس 15 ذو القعدة 1445 ﻫ - 23 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بالصورة: "منطاد ضخم على ارتفاع شاهق".. "إسرائيل" تستنفر لمواجهة التهديدات الجويّة!

كشفت القناة 12 الإسرائيلية عن إعادة استخدام جيش الاحتلال الإسرائيلي نظام الإنذار “تل شمايم” (ندى السماء)، لرصد التهديدات الجوية، بما في ذلك صواريخ “كروز” والطائرات من دون طيار.

وأوضحت القناة الإسرائيلية، أمس السبت، أنّه بعد عام ونصف من تعطيله، عاد نظام الإنذار “تل شمايم” (Sky Dew) إلى العمل مجددًا، حيث شوهد المنطاد الضخم وهو يحوم على ارتفاع شاهق.

وأشارت القناة، بالقول إنّ “هذا هو أحد أكبر أنظمة بالونات المراقبة من نوعها في العالم، والذي يعمل على الكشف والإنذار بعيد المدى وهو جزء من نظام الكشف والدفاع المتعدد الطبقات لدولة إسرائيل”.

وتم تطوير نظام الإنذار بشكل مشترك بين إدارة “حوما” (الجدار) في وزارة الدفاع الإسرائيلية ووكالة الدفاع الصاروخي الأمريكية (MDA)، وتسلمه الجيش الإسرائيلي، في مارس/ آذار 2022.

وأضافت القناة: “يعد هذا النظام وسيلة أخرى لحماية سماء البلاد من خلال استكمال صورة التحكم الجوي، بالاشتراك مع المصفوفات المختلفة في القوات الجوية. ويحلق بالون الكشف على ارتفاعات عالية، وبالتالي يتيح قدرات الرادار والكشف على نطاقات كبيرة جدًا”.

وأشارت إلى أن “الجمع بين الرادار المتقدم الموجود على ارتفاع يسمح، من بين أمور أخرى، بالكشف عن بعد عن إطلاق الصواريخ وصواريخ كروز والطائرات من دون طيار باتجاه إسرائيل واعتراض التهديد”.

وقالت إن سلاح الجو الإسرائيلي ينظر إلى “تل شمايم” على أنّه “نظام يغير الواقع”. ومع ذلك، فإن النظام، الذي تم تصميمه من بين أمور أخرى للتعرف على الطائرات من دون طيار في طريقه إلى إسرائيل، لم يتم استخدامه أبدًا من الناحية العملية لأسباب فنية لم يوضحها الجيش الإسرائيلي.

وفي مايو/ أيار 2023، حدث ضرر في النظام بسبب الطقس، ما جعله خارج الاستخدام. والآن، وعلى خلفية الحرب في غزة وعلى الحدود الشمالية، يبدو أن النظام قد عاد إلى العمل، سواء للكشف عن التهديدات أو للاختبار قبل التفعيل، وفق القناة.