استمع لاذاعتنا

بايدن: ترامب يشبه وزير الدعاية النازي “غوبلز” في الكذب

قال مرشح الحزب الديمقراطي جو بايدن ، أن سياسية إطلاق الأكاذيب التي تيبعها منافسه الجمهوري الرئيس دونالد ترامب تشبه لحد كبير سياسة وزير الدعاية النازي “جوزيف غوبلز“.

توقع المرشح الديمقراطي للانتخابات الرئاسية الأمريكية جو بايدن السبت أن يطلق الرئيس دونالد ترامب ”الأكاذيب“ وأن يهاجمه شخصيا في المناظرة التلفزيونية الأولى بينهما الثلاثاء، مشبها المرشح الجمهوري بوزير الدعاية النازي جوزف غوبلز.

وأقر نائب الرئيس الأمريكي السابق في مقابلة بثتها قناة ”أم أس أن بي سي“ بأن ”الأمر سيكون صعبا“.

وأضاف متحدثا عن الرئيس الجمهوري ”أتوقع هجمات مباشرة، ستكون بغالبيتها شخصية، هذا كل ما يجيد فعله“.

ويتواجه بايدن المخضرم بالسياسة الأمريكية والبالغ 77 عاما، للمرة الأولى الثلاثاء مباشرة مع الرئيس الذي تعهد المرشح الديمقراطي بهزيمته في نهاية منافسة رفع فيها شعار تخليص البلاد من دونالد ترامب.

وسيتواجهان في مناظرتين أخريين أيضا قبل الانتخابات المقررة في 3 تشرين الثاني/نوفمبر.

وقال بايدن إن ترامب ”لا يعرف كيف يناقش الحقائق. ليس ذكيا إلى هذه الدرجة“، معتبرا أنه ”لا يعرف الكثير عن السياسة الخارجية أو السياسة الداخلية. هو غير ملم بالتفاصيل“.

ولذلك رأى بايدن أن ترامب سيستهدفه خصوصا ”بهجمات شخصية وأكاذيب“.

وقال بايدن إن ترامب ”يشبه نوعا ما غوبلز“، مضيفا ”إن كذبت طويلا، ورددت الكذبة مرارا وتكرارا، تصبح (الكذبة) معلومات عامة“.

وقال بايدن ”يعرف الناس أن الرئيس كاذب“، مضيفا ”لن يكون الأمر مفاجئا. لذا أنا مستعد للذهاب، لأشرح لماذا أعتقد أنه فشل ولماذا أعتقد أن مقترحاتي ستساعد الأمريكيين والاقتصاد الأمريكي وستعزز أمننا على الساحة الدولية“.