الأربعاء 13 ذو القعدة 1445 ﻫ - 22 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بعد تسريب وثائق سرية.. أمريكا تعتقل شابا بالحرس الوطني

بعد اسبوع على تسريب وثائق سرية اميركية مهمة عير الانترنت، ما تسبب بوضع واشنطن في حرج كبير امام جميع حلفائها حول العالم، اعتقل مكتب التحقيقات الاتحادي الأمريكي جاك دوجلاس تيشيرا، وهو عضو في الحرس الوطني التابع للقوات الجوية ويبلغ من العمر 21 عاما،.

وانقض عملاء من مكتب التحقيقات جاؤوا بسيارة مدرعة ومعدات عسكرية على تيشيرا في منزله في دايتون بولاية ماساتشوستس.

جاء الاعتقال بعد أسبوع من رصد انتشار التسريبات لأول مرة على نطاق واسع، وهو ما أثار قلق واشنطن إزاء الأضرار التي قد تكون سببتها. فقد أحرجت الواقعة الولايات المتحدة من خلال الكشف عن تجسسها على حلفاء وعما يفترض أنها نقاط ضعف للجيش الأوكراني.

ويُعتقد أن تسريب الوثائق، التي نُشرت على نطاق كبير على مواقع التواصل الاجتماعي، هو أخطر خرق أمني منذ ظهور أكثر من 700 ألف وثيقة ومقطع فيديو وبرقية دبلوماسية على موقع ويكيليكس في عام 2010.

وانضم تيشيرا إلى الحرس الوطني الجوي في عام 2019 وعمل متخصصا في تكنولوجيا المعلومات.

وقال وزير العدل ميريك جارلاند للصحفيين إن تيشيرا مطلوب “فيما يتصل بتحقيق في اتهام استخراج غير مصرح به لمعلومات سرية عن الدفاع الوطني والاحتفاظ بها ونقلها”.

وقال وزير الدفاع لويد أوستن في بيان إن فريق عمل تابع لوزارة الدفاع (البنتاغون) “يعمل على مدار الساعة لتقييم وتخفيف أي أضرار”.

وقال متحدث باسم مكتب المدعي العام الأمريكي في بوسطن إن من المتوقع أن يمثل تيشيرا أمام محكمة اليوم الجمعة 15\4\2023.

وفتحت وزارة العدل تحقيقا جنائيا رسميا الأسبوع الماضي، وقال البنتاغون أمس الخميس 14\4\2023 إن تسريب المعلومات “عمل إجرامي متعمد”.

وراجعت رويترز أكثر من 50 وثيقة تحمل تصنيف “سري” و”سري للغاية” لكنها لم تتحقق بشكل مستقل من صحتها. ومن المحتمل أن يكون عدد الوثائق المسربة أكثر من 100.

وشكك عدد من الدول في صحة بعض الوثائق المسربة، مثل بريطانيا التي قالت إن هناك “مستوى خطيرا من عدم الدقة” في المعلومات.

وكشفت التسريبات معلومات عن حلفاء بينهم إسرائيل وكوريا الجنوبية وتركيا.

    المصدر :
  • رويترز