الثلاثاء 9 رجب 1444 ﻫ - 31 يناير 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بعد سلسلة من الهزائم.. وزير الدفاع الروسي يتعهد بتطوير قدرات الجيش

لاتزال الحرب الروسية الاوكرانية تترابع على عرش الاخبار الاكثر تداولاً حول العالم، بحيث لا يوجد اي معلومات حتى اللحظة تشير الى نهاية هذه الحرب بعد صراع كبير وسط دمار هائل وتقدم كبير للجيش الاوكراني.

هذا وتعهد وزير الدفاع الروسي الثلاثاء ببناء ترسانة أسلحة أشد قوة وتعزيز تكنولوجيا الطيران لتحسين قدرات تفادي الدفاعات الجوية وتطوير إنتاج الطائرات المسيرة بعد سلسلة من الهزائم المذلة في ساحة المعركة في أوكرانيا.

ومنذ أرسل بوتين قواته إلى أوكرانيا يوم 24 فبراير شباط، تكرر تفوق الجيش الأوكراني الأصغر حجما، المدعوم من الولايات المتحدة وحلفائها الأوروبيين، في الخطط والمناورات على الجيش الذي كان في السابق قوة جبارة لقوة عظمى سابقة.

وتحول الصراع إلى حرب استنزاف طاحنة تسببت في مقتل وإصابة عشرات آلاف الجنود من الطرفين بالإضافة إلى مدنيين في أوكرانيا، ولا يوجد بصيص من أمل في نهاية للحرب، إذ يعيد الطرفان التسلح بأسرع ما بوسعهما.

وقال سيرغي شويجو وزير الدفاع الروسي متحدثا لكبار الجنرالات “نحتاج إلى القيام بشكل متواصل بالتحليل ووضع النظم لتجارب مجموعاتنا في أوكرانيا وسوريا، وعلى ذلك الأساس سنعد برامج تدريبية للأفراد وخططا للإمداد بالعتاد العسكري”.

وأضاف شويجو أن روسيا سوف “تزيد من القدرات القتالية للقوات الجوية، سواء فيما يتعلق بعمل المقاتلات والقاذفات في المناطق التي توجد بها منظومات دفاع جوي حديثة، أو فيما يتعلق بالمسيرات”.

وأردف “تتركز خططنا الفورية على توسيع ترساناتنا من الأسلحة الهجومية الحديثة. نحتاج إلى تعزيز منظومة الإدارة والاتصالات”.

    المصدر :
  • رويترز