استمع لاذاعتنا

بعد قرار رفع أسعار المحروقات… أحزاب سودانية تهدد الحكومة بإسقاطها

رفضت الأحزاب السياسية السودانية قرار رفع الدعم وتحرير أسعار المحروقات.

وهددت أحزاب سياسية سودانية، السبت، بإسقاط حكومة عبد الله حمدوك، إذا لم تتراجع عن سياسة تحرير أسعار المحروقات.

وتسبب قرار الحكومة السودانية برفع الدعم عن المحروقات وزيادة أسعار البنزين والجازولين في حالة غضب واستياء الشارع السوداني.

ويرى الشارع السوداني أن قرار تحرير أسعار المحروقات، سيضاعف من معاناته الاقتصادية.

وكانت الحكومة السودانية قد ضاعفت، الثلاثاء، أسعار الوقود، وقالت إن الأسعار الجديدة ستدخل حيز التنفيذ مباشرة.

وارتفع سعر اللتر الواحد من البنزين إلى 120 جنيه (نصف دولار تقريبا) بينما ارتفع سعر اللتر الواحد من الغازولين إلى نحو 106 جنيه أى ما يعادل أقل من نصف دولار.

وأشار وزير الطاقة والتعدين بالإنابة، خيري عبدالرحمن، إلى أن هذه الأسعار وافقت عليها وزارة المالية، بعد إقرار موازنة معدلة للعام الحالي، في أغسطس الماضي.

وستعدل الحكومة أسعار الوقود بشكل أسبوعي، والتي ستعتمد على الأسعار العالمية.

وأكد أن هذا القرار “يصب في صالح الوطن والمواطن”، وذكر أنه سيتم توفير الوقود عن طريق الاستيراد المباشر من قبل القطاع الخاص لضمان وفرته في الأسواق.

وتابع عبدالرحمن أن الإجراءات الحكومية بالتعامل بمبدأ المنافسة العادلة، سيحد من تهريب الوقود السوداني إلى دول الجوار.

    المصدر :
  • الحرة