بعد هجوم نيوزيلندا.. المفتي يدعو لضبط النفس

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

دعا مفتي أستراليا ونيوزيلندا، الجمعة، الجالية العربية والمسلمة إلى ضبط النفس، بعد مقتل 40 شخصاً وإصابة أكثر من 20 بجروح خطيرة بإطلاق نار استهدف مسجدين خلال صلاة الجمعة، في مدينة كرايست تشيرش النيوزيلندية.

وأكدت رئيسة الوزراء، جاسيندا أردين، أن الشرطة ألقت القبض على أربعة (3 رجال وامرأة) لهم آراء متطرفة، لكنهم لم يكونوا على أي قائمة من قوائم المراقبة، مضيفة أنه تقرر رفع درجة التهديد الأمني لأعلى مستوى.

وقالت: “رفعنا مستوى الإنذار من متدن إلى عال (…) وعززنا رد وكالاتنا على الحدود وفي المطارات”، مؤكدة: “لدينا مستوى رد مشدد على جميع المستويات”.

من جهته، قال المفوض، مايك بوش، إن القتلى سقطوا “على حد علمنا في موقعين، في مسجد بشارع دينز وفي مسجد آخر بشارع لينوود”. ولم يتأكد المحققون من عدد مُطلقي النار.

كما لفت بوش إلى أن الجيش فكك عبوات ناسفة عثر عليها في مركبات المشتبه فيهم.

من جانبه، أعلن رئيس الوزراء الأسترالي، سكوت موريسون، أن منفذ أحد الهجومين متطرف يميني أسترالي.

وقال موريسون إن إطلاق النار على أحد المسجدين المستهدفين في كرايست تشيرش نفذه مواطن أسترالي، وصفه بأنه “إرهابي متطرف يميني عنيف”، مشيراً إلى أن سلطات نيوزيلندا تتولى التحقيق.

 

المصدر: – العربية.نت

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً