بفارق كبير عن منافسه.. الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يفوز بفترة رئاسية رابعة

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

فاز الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بولاية رئاسية رابعة بفارق كبير عن أقرب منافسيه، بحسب نتائج استطلاعات الخروج من مراكز الاقتراع.

وأفاد استطلاع رسمي للرأي بأن بوتين حصل على 73.9 بالمئة من الأصوات بفارق كبير عن أقرب منافسيه.

ومُنِع المعارض الروسي أليكسي نافالني من الترشح لخوض الانتخابات الرئاسية بعد إدانته بتهمة الاختلاس وهي التهمة التي يقول عنها نافالني إنها “ملفقة”.

وجاء فوز بوتين، الذي كان متوقعا على نطاق واسع، بنسبة أعلى من تلك التي حصل عليها في انتخابات 2012 التي فاز فيها بنسبة 64 في المئة.

ويحق لنحو 110 ملايين روسي التصويت في الانتخابات.

وكانت حملته الانتخابية تأمل في مشاركة أوسع لكن استطلاع الرأي الرسمي أشار إلى أن نسبة المشاركة بلغت نحو 63.7 في المئة.

ووصفت حملته النتائج بأنها “نصر رائع”.

وقالت متحدثة باسم الحملة “الأرقام تتحدث عن نفسها. هي بمثابة التفويض الذي يحتاجه بوتين لاتخاذ قرارات مستقبلية. فهو لديه الكثير من القرارات من هذا النوع”.

وأظهرت تسجيلات من مراكز الاقتراع في عدد من البلدات والمدن الروسية وقوع مخالفات مثل مقاطع مصورة لمسؤولين وهم يملأون الصناديق بأوراق اقتراع.

وتنافس بوتين مع 7 مرشحين آخرين، من بينهم المليونير بافل غرودينين، ومقدمة برامج تلفزيون الواقع كسينيا سوبشاك، والمرشح القومي فلاديمير جيرينوفسكي.

وأظهرت النتائج الأولية إلى أنه بعد فرز 25٪ فقط من الصناديق ، حصل بوتين على 73٪ من الأصوات.

وأظهرت استطلاعات الرأي التي تم نشرها، بمجرد انتهاء التصويت، أن أقرب خصوم بوتين وهو بافيل غرودينين، من المتوقع أن يفوز بنسبة 11.2٪ فقط من الأصوات.

Loading...
المصدر BBC Arabic

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً