الجمعة 15 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 9 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بلينكن للشعب الروسي.. لا نلومكم على أفعال حكومتكم

خاطب وزير الخارجية الأميركي، أنتوني بلينكن، السبت، الشعب الروسي برسالة باللغتين بالإنجليزية والروسية في اليوم الثالث من الغزو الروسي لأوكرانيا، ضمن مقطع فيديو قصير بالأسود والأبيض يحمل شعار وزارة الخارجية.

وجاء في رسالة بلينكن “إلى الشعب الروسي: تستحقون العيش بأمن وكرامة مثل جميع الناس في أي مكان”.

وأضاف وزير الخارجية “لا أحد يحاول تعريض ذلك للخطر. أنتم لا تستحقون حربًا عديمة الجدوى مع جيرانكم وأصدقائكم وعائلاتكم في أوكرانيا”.

وختم “إن شعب أوكرانيا يستحقّ أن يعيش بسلام، مثلما أنتم تستحقون ذلك”.

وأعاد المتحدث باسم وزارة الخارجية نيد برايس نشر مقطع الفيديو القصير، وأضاف باللغة الروسية “رسالة إلى الشعب الروسي: نحن لا نلومكم على أفعال حكومتكم”.

ويعارض الكثير من الروس، الحرب التي يقودها الرئيس فلاديمير بوتين على جارته الشرقية.

وتظاهر آلاف ضد الغزو لكن رد فعل الشرطة كان عنيفا بحيث أجبرهم على الانتقال إلى التنديد عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وظهرت الأعلام الأوكرانية على صور التعريف الشخصي، ورموز تعبيرية لعيون باكية.

وتصدر هاشتاغ #لا_للحرب العناوين على تويتر السبت.

ومنذ الخميس يوم بدء الغزو، أعرب عدد من المشاهير الروس النافذين عن صدمتهم وعجزهم وطالبوا بوقف فوري لهذه الحرب في قلب أوروبا.

وحصد منشور مدون الفيديو الشهير ومنتج الأفلام الوثائقية يوري دود مليون “لايك”.

وقال “أخط هذه السطور لسبب. عندما يكبر أطفالي ويكتشفون هذه اللحظة في التاريخ سيصدمون ويسألونني أبي ماذا فعلت أنت؟ أريد أن يكون لدي دليل خطي يقول انني لم أختر هذا النظام ولم أدعم غضبه الامبريالي”.

كشف الرئيس الأوكراني، فولوديمير زيلينسكي، السبت، أن جهود القوات الروسية تتركز على مناطق بوليسيا وسيفرسكي وسلوبوزانسكي وتافريا، لمحاصرة العاصمة كييف.
وقالت إيلينا تشيرنينكو مراسلة صحيفة “كومرسانت” إنها استُبعدت من مجموعة الصحافيين المخصصة لوزير الخارجية سيرغي لافروف لإطلاقها عريضة مناهضة للحرب بين زملائها.

وحظيت رسالة مفتوحة من مهن الفنون والثقافة، السبت، بدعم أكثر من ألفي ممثل ومخرج ومهندس معماري رافضين لحجة فلاديمير بوتين الذي وصف الغزو بأنه عملية “لحفظ السلام” لانقاذ الناطقين بالروسية في شرق اوكرانيا.

وجاء فيها “فرض السلام باستخدام القوة هو أمر غير منطقي”.

750 ألف توقيع
ووقع عدد كبير من الأطباء والممرضات والممرضين مذكرة عبر الإنترنت.

وكتبوا “مهما كانت طريقة تبرير استخدام الأسلحة الفتاكة فهي تبقى فتاكة”.

وحصدت عريضة مناهضة للحرب نشرت على موقع change.org أكثر من 750 ألف توقيع في يومين.