بوتين يرفض “الرواية الإسرائيلية” حول إسقاط الطائرة

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أبلغ الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، الاثنين، رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، رفضه رواية إسرائيل حول إسقاط الطائرة الروسية في سوريا.

وقال الكرملين، إن بوتين ونتنياهو ناقشا هاتفيا نشر نظام إس-300 الصاروخي في سوريا.

وركز بوتين ونتنياهو “تحديداً على ما قام به” الجيش الإسرائيلي، بحسب بيان الكرملين.

وشدد بوتين خلال الاتصال على أن قرار موسكو بتعزيز منظومة الدفاع الجوية للنظام السوري هو “في محله بالنظر إلى الوضع، و(يهدف) قبل كل شيء إلى تجنب أي تهديد محتمل لحياة الجنود الروس”.

في السياق، وصف مستشار الأمن القومي في أميركا، جون بولتون، تزويد سوريا بصواريخ إس 300، بأنه تصعيد خطير من موسكو.

وأكد بولتون، خلال مؤتمر صحافي، الاثنين، أن إيران مسؤولة عن سقوط الطائرة الروسية في سوريا.

وأعلن وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، الاثنين، أن موسكو ستسلم منظومات “إس-300” للدفاع الجوي إلى النظام السوري خلال أسبوعين، على خلفية إسقاط طائرة إيل-20 الأسبوع الماضي.

وحمل شويغو، وفق ما نقلت عنه وسائل إعلام روسية، إسرائيل المسؤولية عن إسقاط الطائرة الروسية مجدداً، ما يبدو أن تسليم المنظومات سيكون رسالة لإسرائيل التي زار وفد منها موسكو لفض المشكلة حول الموضوع.

وقال الوزير الروسي: “بالقرب من الحدود السورية على البحر المتوسط سيتم إيقاف كافة الرادارات وأجهزة الاتصال للقوات التي تقوم بتوجيه ضربات للقوات السورية باستخدام التشويش الكهرومغناطيسي لتعطيل الأقمار الصناعية والطائرات الاستطلاعية”.

وأوضح أن تسليم هذه الأنظمة الحديثة لم يتم من قبل بسبب تحفظات إسرائيلية. وهذه المنظومات “قادرة على اعتراض أي طائرة على بعد أكثر من 250 كيلومتراً ويمكن أن تضرب عدة أهداف في الجو في وقت واحد”، وفق الوزير.

وأدى سقوط الطائرة لمقتل 15 عسكرياً روسياً، وعاد الوزير شويغو وشدد على أن الجيش الإسرائيلي لم يبلغ الطرف الروسي عبر الخط الساخن بنيته شن غارات جوية على سوريا إلا قبل دقيقة واحدة من بدء الهجوم.

Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً