بومبيو: ظريف وروحاني “وجهان لمافيا دينية فاسدة”

أعلن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، الاثنين، أنه “أخذ علماً” باستقالة نظيره الإيراني محمد جواد ظريف، معتبراً إياه واجهة لـ”مافيا دينية فاسدة”.

وقال بومبيو عبر “تويتر”: “سنرى ما إذا كانت هذه (الاستقالة) ستصمد”.

ولا تزال الاستقالة التي أعلنها ظريف عبر حسابه على إنستغرام، مساء الاثنين، بحاجة لأن يقبلها الرئيس حسن روحاني كي تدخل حيّز التنفيذ.

وأضاف الوزير الأميركي في تغريدته: “في كلتا الحالتين، فإن ظريف وحسن روحاني ما هما إلا واجهتان لمافيا دينية فاسدة. نحن نعرف أن (المرشد علي) خامنئي هو صاحب كل القرارات النهائية”.

وتابع بومبيو في تغريدته “سياستنا لم تتغير. يجب على النظام أن يتصرّف كبلد طبيعي وأن يحترم شعبه”.

يأتي ذلك فيما قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية، إن الولايات المتحدة “تتابع عن كثب” تقارير استقالة وزير الخارجية الإيراني، مهندس الاتفاق النووي الذي أبرم في 2015.

وقالت المتحدثة: “نتابع عن كثب تقارير استقالة وزير الخارجية الإيراني. ليس لدينا مزيد من التعليقات في الوقت الراهن”.

وأعلن ظريف على نحو مفاجئ استقالته، في وقت سابق يوم الاثنين، عبر “إنستغرام” دون الدخول في تفاصيل عن سبب القرار، إلا أنه علق بعدها بقليل في تصريحات لموقع “انتخاب”، عازياً سبب قراره بالاستقالة إلى تغييبه عن لقاءات رئيس النظام السوري بشار الأسد في طهران مع المرشد علي خامنئي والرئيس الإيراني حسن روحاني.

وقال ظريف إنه “عقب انتشار صور اجتماعات اليوم، لم يعد لجواد ظريف قيمة كوزير الخارجية أمام العالم”

 

المصدر العربية

شاهد أيضاً