استمع لاذاعتنا

ترامب وتويتر.. عودة التوتر بسبب تغريدات الرئيس

من جديد ، عادت علاقة الموقع الأزرق والرئيس الأمريكي دونالد ترامب للتوتر مرة أخرى بسبب وضع تويتر عامات تحذيرية على تغريدات لترامب .

وأضاف موقع تويتر، الخميس، علامة تحذيرية على تغريدتين في حساب الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، في إجراء حصل مؤخرا بشكل متكرر تجاه تغريدات الرئيس.

وأشار الموقع إلى أن الإجراء أتى بسبب احتوائهما على “معلومات مضللة” عن التصويت عبر البريد.

وقال ترامب منتقدا قرار الموقع بوضع العلامات التحذيرية على تغريدتيه إن “تويتر يحرص على التأكد بأن كل ما ينتشر بشكل واسع عبر منصته هو أي أمر سيء، كان زائفا أم لا، حول الرئيس دونالد ترامب، من الواضح جدا ما يحاولون القيام به. القرار يخضع للدراسة الآن!”

وقال ترامب في تغريدته الأولى التي وسمت بعلامة التحذير: “بسبب الكمية الجديدة والهائلة لأوراق الاقتراع التي تم إرسالها ‘للمصوتين’ أو غيرهم، هذا العام، فإن نتائج انتخابات الثالث من نوفمبر قد لا يتم تحديدها بدقة، وهذا يسعى إليه البعض.. أوقفوا جنون أوراق الاقتراع!”.

وأضاف في تغريدته الثانية “يجب على الولايات الكبيرة التي تعتمد التصويت غير المرغوب به، التخلي عنه الأن، قبل أن يفوت الأوان، وأن يطلبوا من الناس التوجه إلى مراكز الاقتراع، عندها، كما فعلنا دائما، يمكنهم التصويت، وإلا فوضى!!! التصويت المطلوب (غيابيا) سيكون مقبولا”.

وتعتبر هذه المرة الخامسة على الأقل التي يقوم بها الموقع بوضع علامات تحذيرية على تغريدات ترامب، في خطوة دعت الجمهوريين إلى انتقاد “استهداف” الموقع لترامب، بينما انتقد البعض “المعايير المزدوجة للموقع”.