الأحد 14 رجب 1444 ﻫ - 5 فبراير 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

تركيا تدين الهجوم على محافظة دهوك العراقية وتصفه "الإرهابي"

نفت تركيا الأربعاء تقارير نشرتها وسائل إعلام حكومية عراقية بأنها شنت غارة على منتجع جبلي في محافظة دهوك بشمال العراق أسفرت عن مقتل ثمانية سياح وإصابة 23 آخرين، قائلة إن الهجوم يشكل عملا إرهابيا.

وذكر التلفزيون العراقي الرسمي أن “قصفا مدفعيا عنيفا” أصاب منتجعا في مدينة زاخو الواقعة على الحدود بين إقليم كردستان العراق وتركيا.

وقال وزير الصحة في إقليم كردستان في بيان إن من بين الضحايا أطفالا يبلغ أحدهم من العمر عاما واحدا، مضيفا أن جميع الضحايا توفوا قبل وصولهم إلى المستشفى.

وقال مصطفى علاء (24 عاما) الذي كان في المنتجع مع صديق عندما وقع الهجوم “أينما ذهبنا كانت هناك غارات…ذهبنا نحو سفح الجبل فوجدنا غارات. نذهب ناحية الشلال، نجد غارات. نتجه نحو هذا الجانب، نجد غارات”.

وأضاف “اقتربنا من السياج الذي كان يحيط بالشلال. ونظرنا من الداخل فرأيت أطفالا ممددين على الأرض…إنه مشهد لم أره في حياتي”.

وقالت وزارة الخارجية التركية في بيان إن أنقرة حزينة لسقوط ضحايا في الهجوم. وأضافت أن تركيا تولى أقصى درجات الحذر لتجنب وقوع إصابات في صفوف المدنيين أو إلحاق أضرار بالمواقع التاريخية والثقافية في عملياتها لمكافحة الإرهاب ضد ميليشيا حزب العمال الكردستاني المحظور وغيرها.

وأضافت الوزارة أن تركيا مستعدة لاتخاذ كل الخطوات لكشف الحقيقة”، مشيرة إلى أن العمليات العسكرية التركية تتسق مع القوانين الدولية.

وقالت في إشارة الى حزب العمال الكردستاني “ندعو الحكومة العراقية إلى الامتناع عن الإدلاء بتصريحات متأثرة بخطاب المنظمة الإرهابية ودعايتها والتعاون لكشف مرتكبي هذا العمل الوحشي”.

وتشن تركيا بانتظام غارات جوية على شمال العراق وأرسلت قوات خاصة لدعم عملياتها الهجومية في إطار حملة طويلة الأمد في العراق وسوريا ضد مقاتلي حزب العمال الكردستاني ووحدات حماية الشعب الكردية السورية.

وتصنف أنقرة الجماعتين ضمن المنظمات الإرهابية.

وبدأ حزب العمال الكردستاني في حمل السلاح ضد الدولة التركية عام 1984. وقُتل أكثر من 40 ألفا في الصراع الذي كان يتركز في الماضي بشكل أساسي في جنوب شرق تركيا حيث يسعى حزب العمال الكردستاني لاقامة دولة كردية.

ونددت مبعوثة الأمم المتحدة إلى العراق جينين هينيس بلاسخارت بهجوم الأربعاء في بيان نُشر على تويتر ودعت إلى إجراء تحقيق لتحديد ملابسات الهجوم.

    المصدر :
  • رويترز