ترمب يكرس القطيعة مع الصين..”شي جينبينغ لم يعد صديقي”

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تعمق الخلاف الأميركي الصيني مساء الأربعاء على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة التي انطلقت الثلاثاء.

فبعد الخلاف التجاري وحرب الرسوم المتسارعة بين البلدين، اتهم الرئيس الأميركي دونالد ترمب الصين بنيتها التدخل بالانتخابات المقبلة.

واعتبر ترمب أن نظيره الصيني شي جينبينغ “ربّما لم يعد صديقاً” له، وذلك ردّاً على سؤال بشأن الاتهامات التي وجهّها قبيل ساعات من ذلك إلى بكين بالتدخّل في الانتخابات البرلمانية المقبلة في الولايات المتّحدة.

وقال الرئيس الأميركي خلال مؤتمر صحافي عقده في نيويورك على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة “ربّما لم يعد صديقي، ولكنّي أعتقد أنني أحترمه”.

وكان ترمب قال في وقت سابق الأربعاء إنّ لديه “أدلّة” سيتم “نشرها قريباً” تثبت أن بكين تتدخّل في انتخابات منتصف الولاية ضد حزبه الجمهوري، بهدف إضعافه سياسيا لأنه يخوض حرباً تجارية ضدّها.
الصين ترد: عدم التدخل مبدؤنا

في المقابل، رفض وزير الخارجية الصيني وانغ يي الاتهامات التي وجهها ترمب إلى الصين. وشدد على أن بلاده لا تتدخل في شؤون أي دولة أخرى.

وقال خلال اجتماع مجلس الأمن الدولي، مساء الأربعاء: “أود التأكيد أن الصين لطالما التزمت بمبدأ عدم التدخل في شؤون دول أخرى، فهذه سياستنا التقليدية”.

 

المصدر وكالات

Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً