ترمب يهدد بإلغاء اجتماع مع بوتين بعد هجوم على أوكرانيا

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

ذكر الرئيس الأميركي، #دونالد_ترمب، الثلاثاء، أنه ربما يلغي اجتماعه المقرر مع نظيره الروسي، #فلاديمير_بوتين، في قمة مجموعة العشرين بالأرجنتين، بسبب اشتباك روسيا البحري مع أوكرانيا.

وقال ترمب في مقابلة مع صحيفة “واشنطن بوست”: “ربما لا أعقد الاجتماع… لا يروق لي هذا العدوان. لا أريد ذلك العدوان على الإطلاق”.

وأفادت وزارة الخارجية الأميركية، الثلاثاء، أن الولايات المتحدة تود أن تفعل الدول الأوروبية المزيد لمساعدة أوكرانيا في نزاعها مع روسيا بشأن القرم، بما في ذلك تنفيذ أكثر صرامة للعقوبات وإعادة النظر في دعم خط (نورد ستريم2) للغاز مع موسكو.

وعلقت هيذر ناورت المتحدثة باسم الوزارة: “حكومات عديدة تفرض عقوبات على روسيا بسبب أفعالها في القرم بأوكرانيا. هذه العقوبات ليست مطبقة بشكل كامل. لذلك نرى أن على الدول الأوروبية فعل المزيد”. وأضافت: “شيء آخر تحدثنا عنه بما فيه الكفاية هو نورد ستريم2”.

وكان ألكسندر جروشكو نائب وزير الخارجية الروسي أعلن في وقت سابق الثلاثاء أن فرض الغرب المزيد من العقوبات على موسكو، بسبب أحدث نزاع لها مع أوكرانيا لن يحل أي مشكلة، وحذر من استغلال الأزمة لتصعيد التوتر السياسي.

واحتجزت روسيا ثلاث سفن للبحرية الأوكرانية وأطقمها في مضيق كيرتش قرب شبه جزيرة القرم يوم الأحد، مما أثار مخاوف من نشوب صراع
أوسع.

ودعا بعض الساسة الغربيين إلى فرض عقوبات جديدة على روسيا بسبب الواقعة.

وصرح جروشكو للصحافيين على هامش مؤتمر برلين للأمن بأنه “إذا أراد شخص ما استغلال هذا كذريعة لتصعيد سياسي، أعتقد أنها لن تكون إشارة في الاتجاه الصحيح”.

 

المصدر: واشنطن – رويترز

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً